روابط للدخول

صحيفة كويتية: حديث عن انهيار محتمل في ائتلاف العراقية


قالت صحيفة "الرأي" الكويتية إن الحديث عن انهيار محتمل في ائتلاف العراقية عاد ليدور مجدداً هذه الأيام بعد انشقاق عدد من نواب وساسة هذا التكتل، وما يرافقه من تسريبات تشير الى حدوث مواجهات كلامية ساخنة بين قادته اخيراً بسبب مواقفهم غير الموحدة تجاه القضايا الداخلية. لكن مصدراً مقرباً من زعيم القائمة اياد علاوي أكد للصحيفة أن اجتماعاً مرتقباً خلال اليومين المقبلين سيجمع علاوي مع النواب المنشقين بهدف اقناعهم للعودة مجدداً الى كتلتهم الام.

ومازالت تطورات الموقف بشأن ميناء مبارك الكويتي تشغل عناوين بعض الصحف العربية، ومنها صحيفة "الحياة" اللندنية التي قالت إن الميناء يقسم مجلس الوزراء العراقي. ونقلت الصحيفة عن مصدر حكومي رفيع المستوى أن هناك جبهتين، الأولى مع استمرار المشروع وتضم رئيس الوزراء نوري المالكي ووزير الخارجية هوشيار زيباري ورئيس هيئة المستشارين في مجلس الوزراء ثامر الغضبان، اما الثانية تقف بالضد من الميناء وتضم كلاً من نائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات صالح المطلك ووزير النقل هادي العامري ووزراء التيار الصدري.

وتصف صحيفة "عالم اليوم" الكويتية وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري بـ"زيباري الكويتي"، وذلك على خلفية ما كشف عنه النائب الصدري عدي عواد من جمع تواقيع نواب لاستجواب زيباري بسبب تصريحاته الأخيرة المتعلقة بميناء مبارك الى درجة تقول الصحيفة إنها تخيلت زيباري يمثل الكويت وليس العراق.

الكاتب خالد القشطيني وفي صحيفة الشرق الاوسط يتحدث عن العراق وكيف انه اصبح درساً للشعوب المتخلفة والنامية. مشيراً الى ان زعماء الثورة في ليبيا يؤكدون دوماً على ضرورة تحاشي ما جرى في العراق. ويرى القشطيني ان من أهم عناصر الفشل، هو السعي لنقل الديمقراطية الانتخابية البرلمانية الغربية بقوالبها الحالية لتطبيقها علينا في العراق. فلا بد من التقدم نحوها بصورة مرحلية تدريجية، كما يجري في دول الخليج، وتطوير قوالب وصيغ عملية تصوننا من الفشل، ومن ذلك حصر شؤون الدولة بيد الشريحة المتعلمة والواعية من الشعب، بحسب الكاتب، مضيفاً بانه لا يمكن تسليم الإدارة المعقدة لدولة في العصر الحديث بيد ناخبين أميين جهلة، ولا سيما عندما تتضمن هذه الإدارة إدارة مصير المليارات من الواردات السنوية.

صحيفة كويتية: حديث عن انهيار محتمل في ائتلاف العراقية
XS
SM
MD
LG