روابط للدخول

مساع للحد من ظاهرة الاتجار بالاعضاء في العراق


وزير الصحة العراقي

وزير الصحة العراقي

كشف الدكتور مجيد محمد امين وزير الصحة في الحكومة الاتحادية ان تعديلات ستجرى على قانون زراعة الاعضاء في العراق، وستشكيل هيئة عليا للاشراف على نقل الكلى الى المرضى، وذلك للحد من ظاهرة الاتجار بالاعضاء.

واوضح الوزير في تصريح ادلى به لاذاعة العراق الحر على هامش مشاركته في ورشة العمل الخامسة للجمعية العراقية لامراض الكلى التي بدأت اعمالها في اربيل وتستمر يومين بمشاركة حوالي مائة طبيب ومختص في امراض الكلى، اوضح ان "تعديلات جوهرية تخص على الاكثر حقوق المتبرعين وخصوصا الغرباء منهم وذلك للحد من الإتجاربالاعضاء البشرية. وستكون هناك هيئة وطنية عليا تشرف على كافة عمليات زرع الكلى".

واضاف الوزير "سنويا تجري اكثر من 500عملية لزرع الكلى في العراق ونسبة النجاح عالية جدا".

الى ذلك اكد الدكتور اقدام كمال شاكر اختصاصي امراض الكلى وعضو اللجنة التحضيرية لورشة العمل للجمعية العراقية لامراض الكلى" ان التعديلات امر ضروري جدا لان القانون المرقم 5 لسنة 1986الخاص بنقل وزراعة الاعضاء ينقصه الكثير وبحاجة الى تعديل ودراسة نظرية وعملية لانه لدى سن القانون يجب ان تعرف العادات والتقاليد العشائرية. ومن الضروري جدا اعادة النظر فيه".

ويتضمن برنامج ورشة العمل للجمعية العراقية لامراض الكلى، مجموعة ندوات ومحاضرات حول اخر ما توصلت اليه علم الطب في مجال امراض الكلى وكيفية معالجتها.

وقالت الدكتورة سعاد الونداوي رئيسة شعبة امراض الكلى في مدينة الطب ببغداد ان "ورشة العمل هذه هي الفرصة الوحيدة لكي نلتقي بالاطباء العراقيين الموجودين خارج العراق، كما ان وجود الخبراء الاجانب يسمح لنا الاطلاع على خبراتهم وتطبيقها لدينا، وهي ورشة ناجحة ونتمنى ان تعقد كل عام".

مساع للحد من ظاهرة الاتجار بالاعضاء في العراق
XS
SM
MD
LG