روابط للدخول

البصرة: شبان وفتيات على طريق صناعة السينما


المشاركون في ورشة التدريب السينمائي

المشاركون في ورشة التدريب السينمائي

شبان وفتيات من البصرة وقفوا وعلى مدى خمسة ايام خلف كاميرات ليسجلوا اولى تجاربهم في فن السينما، ضمن ورشة اقامها مركز "البصرة سينما" بدعم من جامعة البصرة والبيت الثقافي العراقي.

وقال نائب الشواف مدير مركز "البصرة سينما" ومدير الورشة التي تضمنت دروساً عملية ونظرية، بدءاً من كتابة السيناريو، وانتهاء بالعرض، قال أن الورشة قدمت منهجاً اولياً لتحفيز الشباب لارساء قاعدة سينمائية بصرية.

واضاف الشواف ان 20 شابا وفتاة شاركوا في الورشة وتلقوا دروساً نظرية وعملية على يد اساتذة في السينما والأدب، موضحا ان هناك دورات تدريبية اخرى ستعقب الورشة من اجل ترسيخ المبادئ السينمائية لدى الشباب والشابات.
اثناء احد الدروس في ورشة السينما


وقال المخرج السينمائي بهاء الكاظمي: ان اختيار المتدربين في الورشة تم على اساس دقيق ووفقاً لاختصاصات قريبة من السينما. وأضاف: ان الهدف من هذه الورشة هو "الخروج بقاعدة سينمائية اولية نستطيع من خلالها الانطلاق الى عالم السينما"، حتى وان انطلق من الانتاجية صفر لكنها ستكون محاولة وستثمر وسيكون للبصرة سينما خاصة بها.

اما المخرج السينمائي تمام قاسم علوان فاشار الى الحاجة الى قاعدة سينمائية يمكن الانطلاق من خلالها لانتاج سينمائي متميز يمكن ان ينافس اعمالاً سينمائية عالمية.
ووصف الباحث محمد عطوان تجربة ورشة صناعة السينما بانها سابقة في محافظة البصرة بعد تغيير عام2003 موضحا انه بعد هذا التأريخ لم تحظ السينما بالاهتمام الذي يؤهلها لتكون مصدراً من مصادر الثقافة.

واكد رئيس جامعة البصرة الدكتور صالح اسماعيل النجم في تصريح ادلى به لاذاعة العراق الحر ان الجامعة تعتبر داعماً اساسياً للثقافة والفن في المحافظة، وان رئاسة جامعة البصرة تنسق مع جهات عديدة في بغداد والبصرة من اجل دعم الثقافة في المحافظة. واضاف ان وزارة الثقافة ابدت استعدادها لتقديم العون لانتاج افلام واقعية تتحدث عن حضارة البصرة، للاستفادة منها في التعريف بالمدينة للزائرين والمستثمرين.

البصرة: شبان وفتيات على طريق صناعة السينما
XS
SM
MD
LG