روابط للدخول

خبير: ثلاثة ملايين ينضمّون الى قائمة الفقراء الأميركيين


الرئيس الأميركي باراك أوباما

الرئيس الأميركي باراك أوباما

تعود الساحة الأميركية إلى النشاط الدبلوماسي والأممي في الأسبوع الحالي، مع عودة الكونغرس من العطلة الصيفية، وبدء الدورة الجديدة للجمعية العمومية للأمم المتحدة بنيويورك، إلا أن الشأن الاقتصادي يبقى الشغل الشاغل للمواطن الأميركي وللرئيس باراك أوباما الذي يشارك في دورة الأمم المتحدة مع أنه لا يزال ينتظر رد الكونغرس على الرزمة الاقتصادية التي قدمها، والرامية إلى خفض معدلات البطالة.

الدكتور نمرود رفائيلي
ويقول الخبير الاقتصادي بواشنطن الدكتور نمرود رفائيلي ان ثمة تقارير تؤكد ان الوضع المعيشي مُتردٍ، وان المتوسط السنوي لمداخيل الأسر تراجع عما كان عليه من قبل، في حين ارتفعت أعداد الفقراء وبلغت أكثر من 46 مليون نسمة، بعد أن إنضم قرابة ثلاثة ملايين شخص الى تلك الفئة العام الماضي التي تشكل أكثر من 15% من مجموع سكان الولايات المتحدة.

ويضيف رفائيلي في حديث لإذاعة العراق الحر ان مثل هذا الوضع لا بد أن يؤثر على الناخب الأميركي، خاصة وان نسبة البطالة قد تتعدى 9%، الأمر الذي يحول برأي العديد من الباحثين في واشنطن دون توفر فرص النجاح أمام الرئيس أوباما للحصول على فترة رئاسة ثانية العام المقبل، لافتاً الى أن المفاجئات السياسية قد تؤثر على هذه الاستنتاجات الآنية.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.

خبير: ثلاثة ملايين ينضمّون الى قائمة الفقراء الأميركيين
XS
SM
MD
LG