روابط للدخول

تخصيص ثلث الدرجات الوظيفية في الدولة للنساء


ناشطات عراقيات يطالبن بحقوقهن

ناشطات عراقيات يطالبن بحقوقهن

أعلنت لجنة المرأة والطفل في مجلس النواب عن جملة من الاجراءات الجديدة لمساعدة الأرامل تتمثل بتشريع حزمة من القوانين المتعلقة بالمرأة بشكل عام، والارملة بشكل خاص، ابرزها قانون الضمان الاجتماعي وتخصيص درجات وظيفية للمرأة في مؤسسات الدولة.

واكدت رئيس اللجنة النائبة انتصار الجبوري ان مجلس الوزراء وافق على كوتا للمرأة في مؤسسات الدولة تقدر بـ (25- 30)% تمهيداً لتخصيص درجات وظيفية لها.

من جهته تعهد رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي (الاحد) خلال مؤتمر عقد في البرلمان لدعم الارامل بإقرار قوانين الضمان الاجتماعي، ودعم المشاريع الصغيرة المدرة للدخل بأسرع وقت ممكن.

وكانت الحكومة العراقية قررت في عام 2008 تخصيص راتب شهري يبلغ 120 دولاراً للواتي ليس لديهن مورد ثابت، بيد ان هذا التخصيص قليل جدا مقارنة بمتوسط حاجة العائلة والذي يبلغ خمسمئة دولار.
وبينت رئيس لجنة المرأة والطفل ان حل المشكلة جذريا يحتاج الى وقت طويل لكون اعداد الأرامل تتصاعد يوما بعد يوم.

وأعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر في العراق مؤخراً عن وجود أكثر من مليون امرأة معيلة في العراق ينفق نحو 70% منهن أكثر مما يكسبن، فيما يؤكد الجهاز المركزي للإحصاء وجود قرابة مليون أرملة وأربعة ملايين يتيم في بلد يبلغ عدد سكانه زهاء 30 مليون نسمة.

ويقول مساعد مدير برنامج منظمة الاغاثة الدولية في العراق وليد الكعبي ان المنظمة تدعم وتؤهل في الوقت الحالي 120 منظمة مجتمع مدني معنية بشؤون المرأة بشكل عام والارملة بشكل خاص.

يذكر ان تردي الأوضاع الأمنية في البلاد التي أعقبت عام 2003، تسببت بقتل الآلاف من العراقيين، فضلاً عن اعتقال أعداد مماثلة، وفقدان الكثير، ما أجبر العديد من النساء إلى العمل في ميادين شتى لتوفير القوت لأسرهن.
مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.

تخصيص ثلث الدرجات الوظيفية في الدولة للنساء
XS
SM
MD
LG