روابط للدخول

أوباما يشيد بقوة أميركا في ذكرى هجمات أيلول


قال الرئيس باراك أوباما إن العقد الذي مضى منذ هجمات 11 أيلول أظهر أن أميركا "لم تستسلم للخوف وأنها ما تزال قوية ومرنة." وجاءت ملاحظات أوباما في سياق خطاب ألقاه في واشنطن مساء الأحد في ختام يوم من الاحتفالات الرسمية في الولايات المتحدة ومختلف أنحاء العالم لإحياء الذكرى العاشرة لاعتداءات تنظيم القاعدة التي قتل فيها نحو 3000 شخص. وزار أوباما الأحد ثلاثة مواقع حيث تحطمت طائرات مخطوفة في 11 أيلول 2001 في مدينة نيويورك وحقل بولاية بنسلفانيا ومقر وزارة الدفاع (البنتاغون) في واشنطن. وانضمّ إلى أوباما وزوجته ميشيل الرئيس السابق جورج دبليو بوش وعقيلته لورا في حفل أُقيم في الموقع الذي انهار فيه برجا مركز التجارة العالمي في نيويورك بعد ضربتهما بطائرتين مختطفتين.
وفي إشارته إلى الأجيال المقبلة التي ستزور النصب التذكارية لهؤلاء الذين قُتلوا في هجمات 11 أيلول 2001 الإرهابية، وخلال حربيْ العراق وأفغانستان، قال أوباما في الخطاب الذي ألقاه خلال حفل في مركز جون أف. كينيدي للفنون المسرحية في العاصمة الأميركية:
"سوف يعرفون أن لا شيء بإمكانه أن يكسر إرادة الولايات المتحدة الأميركية، المتحدة حقاً. وسوف يتذكرون أننا تغلبنا على العبودية والحرب الأهلية، وتغلبنا على طوابير الرغيف والفاشية، والركود وأعمال الشغب، والشيوعية، ونعم، الإرهاب. وسوف يُذَكّرون بأننا لسنا مثاليين، ولكن ديمقراطيتَنا دائمة."
إعداد وتقديم: ناظم ياسين
XS
SM
MD
LG