روابط للدخول

ترشيح عراقية لجائزة مكتب السلام العالمي


شعار مكتب السلام العالمي

شعار مكتب السلام العالمي

يحظى نشاط المجتمع المدني في العراق باهتمام عالمي كبير بسبب اهميته في بناء التجربة الديمقراطية الوليدة، وما تعرض له جراء ذلك من تحديات.

وقد نال هذا القطاع مؤخرا تكريما عالميا مهما من خلال ترشيح مكتب السلام العالمي الناشطة المدنية هناء ادور للحصول على جائزة "شون ماكبرايد" الدولية، للعام 2011، معللا هذا الترشيح بالشجاعة غير عادية التي عملت بها ادور خلال السنوات الماضية وتحديها المستمر للاحزاب الحاكمة والبعثيين وسيطرة الذكور .
وقالت ادور لاذاعة العراق الحر ان هذا التكريم لا يخص شخصا محددا وانما يشمل حركة المجتمع المدني العراقي عموما.

وتعد ادور اول شخصية عربية تنال هذا التكريم العالمي الذي ترى ان اهميته تأتي من اهمية مكتب السلام العالمي،وتأريخه النضالي في سبيل قضايا السلام في العالم.

ومكتب السلام العالمي، مؤسسة عالمية ومقرها في مدينة جنيف السويسرية، تناضل من اجل عالم بلا حروب، ولها فروع في 70 دولة وتضم في عضويتها 282 منظمة.

واكدت هناء ادور ان الترشيح لهذه الجائزة سيكون دافعا لتطوير عملنا المدني في العراق.

وقالت الناشطة انسام العبايجي ان التكريم العالمي لهناء ادور جاء متأخرا، لكنها
اشارت في الوقت ذاته الى ان المجتمع المدني العراقي مازال قاصرا عن مواكبة تحديات المرحلة الراهنة في العراق، ودعت الى ان يكون هذا التكريم دافعا لتطوير هذا القطاع وزيادة فاعليته.

يذكر ان هناء ادور من مواليد البصرة عام 1946، وتخرجت من كلية الحقوق بجامعة بغداد عام 1967 ومارست المحاماة لفترة قصيرة قبل ان تتفرغ للعمل المدني وتنقل عملها الى النطاق الدولي في اتحاد النساء الديمقراطي العالمي في برلين الشرقية لمدة عشر سنوات، واسهمت عام 1992 بتأسيس جمعية الامل العراقية لاغاثة ضحايا انتفاضة عام 1991.

ترشيح عراقية لجائزة مكتب السلام العالمي
XS
SM
MD
LG