روابط للدخول

باحثون: مناهج التعليم لازالت دون المستوى المطلوب


تغييرات في مناهج التعليم

تغييرات في مناهج التعليم

يرى اكاديميون أن اصلاح التعليم اصبح ضروريا بما يتلائم مع التغيير السياسي، بعيدا عن الارتجال والتسيس، الذي طال الكثير من مناهج الدراستين الاولية والجامعية.

ويرى الدكتور رعد طاهر عميد كلية الاداب في جامعة واسط أن المناهج الدراسية للمراحل كافة عانت الرتابة لسنوات طويلة وتعاني حاليا من توظيف القائمين على نظام التعليم تلك الاصلاحات لأهدافِ سياسية، مؤكدا ضرورة ابتعاد الطالب وخاصة في الدراسة الجامعية من المنهج المقرر واللجوء الى البحث والتقصي عن مفردات المنهج .
وقال الاستاذ في كلية التربية مجيد طارش انه على الرغم من الأصلاحات الحكومية التي طرأت على المناهج الدراسية خلال السنوات الاخيرة الى انها لا زالت دون المستوى العلمي، إذ ان معظمها لا يزال قديما ولا يتماشى مع تطورات العصر.

الى ذلك اشار الباحث محمد الربيعي الى أن لغة الارتجال والتسيس لا تزال شاخصة في اغلب المناهج الدراسية، إذ ان مفردات التمجيد والطائفة والمذهبية والقومية شاخصة في كثير من المناهج، لاسيما العلوم الأنسانية منها، ما يتطلب احداث ثورة في هذه المناهج اسوة بالدول العربية الاخرى، التي اعتمدت تقنية المعلوماتية في مناهجها.

وكانت مؤسسة "تربيو" وهي منظمة غير حكومية نظمت حلقة نقاش مع بداية العام الدراسي حضرها مهتمون بالشأن التربوي في مؤسسات حكومية وغير حكومية لتقييم أصلاحات المناهج الدراسية.

باحثون: مناهج التعليم لازالت دون المستوى المطلوب
XS
SM
MD
LG