روابط للدخول

حكومة واسط تمنع بيع الالعاب النارية


اطفال يحملون العابا نارية

اطفال يحملون العابا نارية

اعلن محمود عبد الرضا طلال رئيس مجلس محافظة واسط أن الحكومة المحلية اتخذت اجراءات لمنع بيع الالعاب النارية من بنادق ومسدسات وطلق ناري بعد انتشارها بشكل كبير في اسواق المحافظة بمناسبة عيد الفطر.
وتنتشر الالعاب النارية بين الاطفال وخاصة البنادق والمسدسات البلاستيكية على الرغم من ارتفاع اسعارها. وكانت المؤسسات الصحية سجلت اصابتين بين الاطفال جراء استخدام هذه الالعاب.
وقال احد الباعة أن معدلات بيع الالعاب النارية تزداد خلال ايام الاعياد والمناسبات وخاصة المسدسات والبنادق .
فيما يقول طه محمد احد اولياء الامور أن تزايد ولع الاطفال بألعاب الحرب جاء نتيجة لتسييد ثقافة الحرب، وافلام العنف، وما تعرضه قنوات فضائية من انفجارات وحوادث امنية ما زاد من تلهف الاطفال لهذه الالعاب.
ويرى الباحث الاجتماعي محمد موزان في تنامي ثقافة العنف جراء انتشار الالعاب النارية تشكل ضررا على المجتمع جراء الاقبال عليها من قبل الاطفال واستخدامها بشكل سيء ما يولد رغبة الشر لدى هؤلاء الاطفال.

حكومة واسط تمنع بيع الالعاب النارية
XS
SM
MD
LG