روابط للدخول

صحيفة عربية: عائلات عراقية تقضي العيد في كردستان


في صحيفة "العرب" القطرية يكتب اياد الدليمي عن التفجير الانتحاري الذي استهدف مؤخراً جامع أم القرى ببغداد، مشيراً الى انه لا يريد نفي التهمة عن تنظيم القاعدة، لكنه يتساءل كيف لهذا التنظيم أن يعيش كل هذه الفترة الطويلة في ظل عدم وجود أية قاعدة شعبية له؟ .. لافتاً الى ان المسألة ببساطة هي أن هذا التنظيم وهذا الانتحاري تحولا إلى أدوات بيد جهات مستفيدة بعضها داخلي وآخر خارجي، جهات تسمح لمثل هؤلاء بالتغلغل والدخول في المكان الذي تريد تلك الجهات، وهو ما يعني ببساطة أن هذا الانتحاري سيبقى موجوداً ما وجدت تلك الجهات الداخلية والخارجية التي تستفيد من وجوده. ويلفت الكاتب الى ان الحكومة عجزت عن مصالحة خصومها السياسيين وبالتالي فإنها أعجز عن مصالحة خصومها المعارضين والرافضين لعمليتها السياسية، كما أن الأمن وتحقيق الأمن ما هو إلا منظومة متكاملة أبعد بكثير عن الإجراءات والتجهيزات الأمنية التي تفاخر بها حكومة المالكي.

وفي صحيفة "الوطن" العمانية ينتقد الكاتب وليد الزبيدي اعلان المسؤولين الجدد في ليبيا في أول تصريحاتهم، أنهم سيتجهون صوب المنطقة الخضراء ببغداد للاقتداء بالتجربة الأميركية في العراق. واصفاً اياها بأول خيبة ليبية أظهرها القادة الجدد.

صحيفة "الحياة" اللندنية تناولت اجواء العيد في اقليم كوردستان، مشيرة الى انه وعلى رغم الأجواء المتوترة التي شهدتها المدن الكردية خلال الأسابيع الماضية جراء عمليات القصف التركي والإيراني للقرى الحدودية ، فإن اعداداً متزايدة من العائلات القادمة من مناطق العراق المختلفة وصلت الى اقليم كردستان لقضاء أيام عيد الفطر. واصطدم الوافدون بالإجراءات المشددة عند مداخل المدن، ما ولد ازدحاماً شديداً أجبرهم على الانتظار في مداخل الاقليم ساعات طويلة. ونقلت الصحيفة اللندنية عن المدير العام لهيئة السياحة في الإقليم مولوي جباري قوله ان من الصعب تحديد ارقام دقيقة لأعداد الوافدين خلال عيد الفطر. لكنهم الآن في صدد جمع الارقام من خلال نقاط التفتيش المنتشرة عند مداخل الإقليم. موضحاً للصحيفة أن الحجوزات في الفنادق شبه مكتملة، وتبدو القدرة الاستيعابية جيدة، كما انهم أعدّوا خطة للطوارئ في حال تخطت الأعداد حجم التقديرات.

صحيفة عربية: عائلات عراقية تقضي العيد في كردستان
XS
SM
MD
LG