روابط للدخول

التخطيط تضع استراتيجية لمعالجة البطالة في العراق


طوابير من العاطلين عن العمل يتقدمون لمراكز التشغيل في السليمانية

طوابير من العاطلين عن العمل يتقدمون لمراكز التشغيل في السليمانية

عكفت وزارة التخطيط بالاشتراك والتنسيق مع وزارات وهيئات أخرى على وضع تصور علمي واضح عن واقع وسبل معالجة ظاهرة البطالة التي أصبحت تمثّل مشكلة سياسية واقتصادية وحتى امنية في عراق اليوم.

وبعد أن اعلنت الحكومة خلال السنوات الثمان الماضية عدداً من المشاريع والخطط لمعالجة هذه الظاهرة، دون ان يسفر ذلك عن نتائج واضحة، أُعلن في بغداد مؤخراً عن إصدار وثيقة وطنية لاستراتيجية التشغيل في العراق، والتي يقول عنها المتحدث باسم وزارة التخطيط عبد الزهرة الهنداوي انها ستوفر ثلاثة ملايين فرصة عمل في سقف زمني يمتد لثلاث سنوات.
ويؤكد الهنداوي في حديث لاذاعة العراق الحر ان اهم ما يميّز الاستراتيجية الوطنية للتشغيل هو انفتاحها على المستقبل والتطورات التي سيشهدها سوق العمل خلال السنوات الثلاث المقبلة، مشيراً الى ان نسبة البطالة وصلت حسب اخر مسوحات أجرتها الوزارة الى (15%).

الى ذلك يقول عضو لجنة العمل والشؤون الاجتماعية في مجلس النواب كاظم الشمري ان موضوع البطالة في العراق موضوع معقد ولا يمكن السيطرة عليه، مؤكداً ان نجاح الخطط الحكومية في معالجة البطالة مقترن بمدى ارتباطها بعموم مفاصل التنمية الوطنية.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.

التخطيط تضع استراتيجية لمعالجة البطالة في العراق
XS
SM
MD
LG