روابط للدخول

آفاق التعاون بين العراق والسويد في مجال الآثار


بحثت مديرة المختبرات في المتحف العراقي، بثينة عبد الحسين مسلم، مع مسؤولين سويديين أمكانية تفعيل تبادل المعلومات والخبرات في مجال صيانة الآثار العراقية وحفظها بصورة علمية ومنهجية، كما التقت السيدة بثينة عددا من العراقيين المهتمين بصيانة وتطوير المختبرات.

واوضحت بثينة عبد الحسين مسلم في حديثها لاذاعة العراق الحر إن الهدف من زيارتها الى السويد هو "تعريف الجالية العراقية "بعملنا في مجال معالجة وصيانة الآثار العراقية، وإعادة تأهيل مختبراتنا (...) وقد اجرينا أتصالات مع بعض المتاحف السويدية، في ستوكهولم وسكارا ومدن أخرى، بهدف الأطلاع على طريقة عمل مختبرات الصيانة، وخلق تعاون منظم ومشترك مع هذه المتاحف لتطوير المتاحف العراقية".

واقام ناشطون في مجال الحفاظ على الآثار العراقية من ابناء الجالية العراقية في السويد ندوة في ستوكهولم، بمناسبة زيارة مديرة المختبرات في المتحف العراقي تم خلالها طرح اراء ومقترحات حول سبل تطوير المختبرات الخاصة بصيانة الاثار.

وقال فرات المحسن، وهو ناشط مدني وكاتب صحفي شارك في الندوة، لاذاعة العراق الحر انه تم خلال الندوة التي كانت أكاديمية التطرق الى مواضيع كثيرة تخص الطرق الحديثة لصيانة الآثار، كما تم أستعراض حالات الصيانة بانواعها، المعدينة والخشبية والحريرية، وكذلك الورقية.

واضاف المحسن ان المشاركين في الندوة تطرقوا الى دور الحكومة في توفير الأمكانيات لصيانة الاثار، وهو دور "معدوم أساسا" برأي المحسن.

آفاق التعاون بين العراق والسويد في مجال الآثار
XS
SM
MD
LG