روابط للدخول

دعوة لتدريس النظريتين الشيعية والسنية في المناهج


صف بمدرسة في الرمادي

صف بمدرسة في الرمادي

تباينت آراء محللين ومراقبين حول الدعوة التي أطلقها أحد البرلمانيين لتضمين النظريتين الإسلاميتين السنية والشيعية في المناهج المقرّة من قبل وزارة التربية، لكنها إتفقت على ان تطبيق ما جاء في مثل هذه الدعوات في الوقت الحاضر قد يضر بالعراق نظراً لما يشهده من أوضاع.

ويرى المحلل السياسي حافظ آل بشارة ان هذه الدعوة حق طبيعي من حقوق الانسان، لكن ظروف العراق لا تسمح بذلك لعدم تطبيق النظام الفيدرالي الذي يضمن عملية تعدد الشؤون التعلمية والثقافية.

ويصف المحلل السياسي واثق الهاشمي الدعوة بالخطيرة، مشيراً الى انه يرى ان العراق بأمسّ الحاجة للاراء التي توحّده بدلاً من التي تفرّقه.

وتقول الخبيرة القانونية منال فنجان ان هذه الدعوات من شأنها أن تتسبّب باضرار كبيرة على الاجيال المقبلة.

وكان النائب عن ائتلاف دولة القانون علي شلاه قد طالب مجلس النواب بإلزام وزارة التربية باعتماد دراسة النظريتين الإسلاميتين السنية والشيعية في مادتي التربية الإسلامية والتاريخ في مرحلة الثالث المتوسط، مضيفاً انه تم جمع تواقيع من 105 نواب على مقترح بهذا الخصوص ليتم تقديمه إلى رئاسة البرلمان، داعياً في الوقت نفسه مجالس المحافظات إلى تطبيق هذا الموضوع.

يذكر ان لجنة التربية في مجلس النواب كشفت في 27 نيسان الماضي عن سعي لجان عالية المستوى إلى وضع مناهج دراسية متفق عليها بإشراف دولي تمثل كافة الأعراف والأديان في العراق خلال السنوات المقبلة.
XS
SM
MD
LG