روابط للدخول

قراءة في صحف عربية


في متابعة للمباحثات العراقية الكويتية بخصوص ميناء مبارك الكبير، نشرت صحيفة الرياض السعودية ما كشف عنه أحد أعضاء الوفد العراقي الزائر للكويت من أن اللقاء الأول مع الجانب الكويتي كان مثمراً لدرجة كبيرة، وتم التفاهم على العديد من النقاط الجوهرية، وأهمها إلغاء المرحلة الرابعة من المشروع، التي كانت بؤرة المشكلة، على اعتبار أن هذه المرحلة ستُبنى داخل مياه خور عبدالله والتي كانت ستعيق الملاحة، واضاف عضو الوفد العراقي في حديثه لـ"الرياض" أن الجانب الكويتي أكد لهم إلغاءها والاكتفاء بالمراحل الثلاث فقط، بعد أن عرضوا عليهم كل المراحل من خلال الوثائق.

ونستمر مع الصحف السعودية، ومع ما كتبه جاسر عبد العزيز الجاسر في صحيفة الجزيرة عن احتفال بعض المجتمعات العربية في منتصف شهر رمضان لإضافة نكهة وسمة إنسانية تشيع وتشجع التراحم والتقارب، فيقوم الأطفال بالتوجه في جماعات الى المنازل يطرقونها وهم يرددون أهازيج تدعو بالرحمة والغفران وطول عمر ساكني البيت الذي يطرقونه، فيردون عليهم أصحاب البيت بإعطائهم الحلوى، وهو ما يسمونه في بعض دول الخليج بـ"الكركيعان". ويقول الكاتب في الصحيفة السعودية إن "الكركيعان" في العراق هذا العام كان من نوع آخر، دموي إرهابي. فقد دقت الاغتيالات والقتل أبواب العراقيين وفقدوا في منتصف رمضان 300 قتيل وجريح، وبدلاً من الحلوى، قدمت الأحزمة الناسفة والعبوات اللاصقة والسيارات المفخخة في يوم كان من المفروض أن تتجسد فيه الرحمة والمحبة والتسامح، على حد تعبير كاتب المقال.

اما في صحيفة الجمهورية المصرية فقد كشف مصدر مقرب من الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك ان الاخير يعيش حالة من الحزن والاكتئاب لبدء محاكمته في أول أيام رمضان، متذكراً وقت اعدام الرئيس العراقي الراحل صدام حسين صباح عيد الأضحى. ونسب المصدر إلى مبارك قوله انه رفض الهروب خارج مصر وبقي فيها ووافق على حضور المحاكمة ووضعه في قفص الاتهام ليثبت على حد قوله براءته من الاتهامات الموجهة اليه.

قراءة في صحف عربية
XS
SM
MD
LG