روابط للدخول

قراءة في صحف صادرة بالكردية


كتبت صحيفة روزنامه الاسبوعية الصادرة عن حركة التغيير ان معلومات موثقة حصلت عليها تشير الى ان مصارف في اربيل متورطة في عمليات اختلاس وتصرف غير قانوني بالاموال.

واضافت الصحيفة ان عضو الادعاء العام في اقليم كردستان دلشاد فائز عبد الله طالب بمتابعة ملف اختفاء 23 مليون دولار من البنك العقاري في اربيل، باضافتها الى حساب بنك قلات.

واكد دلشاد عبد الله انه طالب بكتاب الى الادعاء العام في اربيل تدقيق حسابات البنك الفدرالي للسنوات الثلاث الماضية من قبل الرقابة المالية، بسبب وجود العديد من الصكوك بدون رصيد، مضيفا ان هذه الصكوك تندرج في حسابات وزارة الموارد الطبيعية وانها صرفت من قبل شركات نوكان وعراق اويل.

وفي خبر آخر نقلت روزنامه عن احدث تقارير الامم المتحدة ان الاوضاع في سجون اربيل والسليمانية ودهوك لا تزال سيئة من الناحية الانسانية، وان ادارة السجون لا تزال تزج بعدد يفوق قدرة قاعات السجون الاستيعابية. واضافت الصحيفة ان التقرير اشار الى ان السجون في دهوك اضيف لها سجن واحد فقط وان ما يتوفر في سجونها من مواصفات دولية هي الاقل في الاقليم. واضاف ان عدد السجناء ارتفع خلال العام المنصرم من 2689 سجينا الى 3285 سجينا.

ونقلت صحيفة باس الاسبوعية المستقلة عن مصدر في مجلس وزراء الاقليم ان رئاسة الاقليم طلبت من اللجان الخاصة بتخصيص اراضي للمشاريع الاسكانية ان لا تسمح بعد الان باقامة مشاريع بناء الفلل السكنية، وان تقتصر على بناء الشقق.

واضاف المصدر ان رئاسة الاقليم تشعر بالقلق من الموافقة على مشروع فلورياستي في اربيل لان قسما من المشروع جرى تغييره من شقق الى فيلات.

ونقلت باس عن احمد الجبوري رئيس اللجنة التحقيقية التي شكلها البرلمان للتحقيق في انتهاكات شركات المحمول وهيئة الاعلام والاتصالات قوله ان تقرير اللجنة يشير الى ان كل من اسيا سيل، وزين، وكورك ارتكبت العديد من المخالفات. واضاف الجبوري ان عمل اللجنة لن ينتهي بتقديم تقريرها بل انها ستكون طرفا رقابيا في تنفيذ كل القرارات التي سيتخذها مجلس الوزراء بهذا الصدد.

واشار الجبوري ان اللجنة لديها سلطات بايقاف عمل اي شركة لا تلتزم بنتنفيذ القرارات والحجز على اموالها واملاكها، كما ان من صلاحياتها سحب اجازة اي شركة مخالفة وتحويلها الى شركة اجنبية اخرى سواء كانت يابانية او كورية.

صحيفة ئاوينة الاسبوعية المستقلة تناولت رفض مدير الاسايش العام في السليمانية والقيادي في الاتحاد الوطني الكردستاني قادر حمه جان المثول امام المحكمة في القضية المرفوعة ضده من قبل ديوان الرقابة المالية عندما كان يشغل منصب رئيس بلدية السليمانية.

واضافت الصحيفة ان جان تساءل عن السبب في طلب حضوره ولا يطلب حضور الرئيس السابق لديوان الرقابة المالية.

ونقلت الصحيفة عن مصادر قضائية ان القاضي سيروان احمد قد تخلى عن النظر في القضية بعد رفض جان الحضور الى المحكمة وحولها الى قاضي اخر.

قراءة في صحف صادرة بالكردية
XS
SM
MD
LG