روابط للدخول

قراءة في صحف عربية


برزت الاشارة في الصحف العربية الى تفجيرات العراق الدامية يوم الاثنين. فنشرت صحيفة الشرق الاوسط وسط ادانات المسؤولين الكبار ما قاله عضو لجنة الأمن والدفاع البرلمانية شوان محمد طه من أن الحديث عن الجانب الأمني في العراق بات حديث اللاجدوى، مضيفاً للصحيفة أن كل ما يتحدث عنه المسؤولون العسكريون بات أمراً يثير السخرية لأن حصول عمليات منسقة وفي عدد من المحافظات في وقت واحد يدل على أن هناك خللاً امنياً خطيراً لأنه من غير الممكن أن لا يتم الكشف عن واحدة أو اثنتين من هذه العمليات، بينما يتحدث السياسيون عن هذا المرشح وذاك دون حسم الملف الامني.

اما صحيفة الحياة الصادرة في لندن فقد ألتفتت الى اوضاع عشرات العمال، معظمهم من اوروبا الشرقية، يعيشون منذ شهور ظروفاً سيئة داخل المنطقة الخضراء المحصنة، وسط بغداد، لعدم تسلمهم مستحقاتهم المالية من الشركة التي أوكلت اليها وزارة الخارجية العراقية مشروع بناء مساكن خاصة بالزعماء العرب المفترض حضورهم القمة العربية المؤجلة.

واكد وكيل وزارة الخارجية لبيد عباوي في تصريح للـ"الحياة"، اكد وجودَ مساع حقيقية وجادة للضغط على الشركة لدفع مستحقات هؤلاء العمال. فيما قال احد العمال الأوكرانيين للصحيفة أنه جاء الى العراق من خلال مكتب تشغيل في كانون الاول (ديسمبر) الماضي، وعمل مع هذه الشركة 5 شهور، ولم يتسلم من اجوره سوى 500 دولار فقط.

والى الوطن الكويتية التي أوردت ان خارجية الكويت تعرب عن ارتياحها لسير الاجتماعات مع الجانب العراقي. بينما تناول زهير الدجيلي في صحيفة القبس عقود النفط التي أبرمتها وزارة النفط العراقية. وبالرغم من أن الاتهامات تنصب على عقود الوزارة مع شركتي شل الهولندية، وميتسوبيشي اليابانية، غير ان مصادر القبس قالت إن عاصفة الاتهامات قد تزداد في الأيام المقبلة، وستشمل جميع عقود النفط والغاز.

واضافت تلك المصادر إن ما يساعد على ذلك هو أن قانون النفط والغاز الذي يبحثه البرلمان الآن يلزم بتشكيل لجنة لمناقشة جميع العقود المبرمة في بغداد، وإقليم كردستان، والمحافظات، مع شركات النفط الأجنبية.

قراءة في صحف عربية
XS
SM
MD
LG