روابط للدخول

قراءة في صحف صادرة في بغداد


نشرت صحيفتا الصباح والصباح الجديد خبراً مصوراً حول ما كشفت عنه شركة الموانئ من قيام الكويت بانشاء محطة انتظار للبواخر العاملة بمشروع ردم الممر الملاحي وميناء مبارك قد تتسبب في اغلاق الممر الملاحي في خور عبد الله. هذا واستعانت الصباح الجديد بصور رادارية توضح تجمعاً للقطع البحرية بحدود 20 قطعة تخصصية في الموقع بحيث شكلت خطراً على المسار الملاحي. اما لجريدة الصباح فقد وصف نواب التحشيد العسكري الكويتي بالعمل الاستفزازي وغير المبرر.

في سياق آخر كشفت اللجنة الامنية في مجلس محافظة ديالى (في تصريح للصباح الجديد) عن استراتجية جديدة لتنظيمات القاعدة عبر تهجير الاسر ودفعها الى النزوح بعيداً عن مناطقها عن طريق التهديدات المباشرة. واكد مصدر امني برتبة عقيد ان هناك طابوراً خامساً قويا يدعم مخططات القاعدة في بعقوبة عن طريق بث الشائعات والاكاذيب التي تدفع اغلبها الى زرع الخوف في قلوب الاهالي.

اما صحيفة الزمان فتحدثت في صفحتها الاولى عن ارتفاع حالات الوفيات لدى الاطفال حديثي الولادة في مدينة كربلاء، وقال مصدر في مستشفى كربلاء العام للصحيفة ان سبب هذه الحالات يعود الى التشوه الخلقي للجنين الذي يسبب له الوفاة في الاشهر الاولى او الاخيرة من الحمل او بعد الولادة. فيما ارجعت احدى اخصائيات النسائية والتوليد هذه الحالات الى عدة اسباب ابرزها محدودية الوعي الصحي والتلوثات البيئية والاشعاعية.

فيما تناولت افتتاحية صحيفة الدستور دخول مجلس شورى الدولة على ملف الوزراء المرشقين ممن كانوا نواباً سابقين موصياً باستعادتهم لمقاعدهم في البرلمان دون التصويت عليهم وعدم الرجوع للمحكمة الاتحادية. ليعلّق رئيس تحرير الصحيفة باسم الشيخ على هذا الدخول بانه يغير في القناعات السابقة عن المرجعية القانونية للاشكاليات في تفسير النصوص. وسواء كان قرار مجلس شورى الدولة صائباً من عدمه في مشروعية استعادة النواب لمقاعدهم، لكن تبقى تعددية المرجعيات حالة غير صحية ستؤدي الى خلط وربكة وأزمات لا تخلو من اتهامات وتشكيك.
قراءة في صحف صادرة في بغداد
XS
SM
MD
LG