روابط للدخول

وزارة الزراعة: العراق مهدد بموجة جفاف


نهر العشار في البصرة

نهر العشار في البصرة

توقعت وزارة الزراعة العراقية تراجع إنتاج العراق من المحاصيل الإستراتيجية وخاصة القمح، خلال السنوات الثلاث المقبلة، وذلك نتيجة ارتفاع درجات الحرارة، واحتمال تعرض البلاد لموجة جفاف.

وقال وكيل وزارة الزراعة مهدي ضمد القيسي ان شح الامطار التي تؤدي الى الجفاف، وانخفاض واردات المياه الى نهري دجلة والفرات ستؤثران بشكل ملحوظ على خطط العراق الرامية الى زيادة إنتاجه من المحاصيل الإستراتيجية.

وتفيد ارقام وزارة الزراعة ان العراق جنى العام الماضي نحو مليون وسبعمئة وخمسين ألف طن من الحنطة، وتوقعت الوزارة ان يكون محصوله خلال الموسم الحالي بنفس المستوى.

واوضح وكيل وزارة الزراعة في حديثه لإذاعة العراق الحر ان وزارة الزراعة اتخذت إجراءات لمواجهة موجة الجفاف، وللتقليل من كمية المياه المهدورة، وذلك من خلال الاعتماد على منظومات ري حديثة، مضيفا ان خطط العراق المستقبلية تتمثل في تحقيق الاكتفاء الذاتي، والوصول الى إنتاج نحو أربعة ملايين ونصف مليون طن من الحنطة.

يشار الى ان العراق يعاني من نقص حاد في منسوب مياه نهري دجلة والفرات بسبب الانخفاض الكبير في معدل تدفق المياه من تركيا، كما ان إيران هي الأخرى حولت مجرى العديد من الأنهر وروافدها التي تصب في دجلة الامر الذي أثر سلبا على الزراعة العراقية.

وفي هذا الإطار يشير المحلل الاقتصادي باسم جميل انطوان الى أن العراق لا يعاني من شح فعلي المياه، بل من سوء استخدام الكميات المتيسرة، داعيا الحكومة العراقية الى تبنى إستراتيجية مائية وزراعية تعتمد على استخدام تقنيات الري الحديثة، والتثقيف بترشيد استخدم المياه للري والاستخدامات المنزلية.

واكد المتحدث باسم وزارة الموارد المائية علي هاشم ان الوزارة تبذل جهودا حثيثة لترشيد استهلاك المياه والاستفادة من الكميات المتوفرة لزيادة مساحة الأراضي الزراعية المستصلحة لتصل الى نحو 12 مليون دونم خلال السنوات الأربع المقبلة.

وزارة الزراعة: العراق مهدد بموجة جفاف
XS
SM
MD
LG