روابط للدخول

اربيل: تخرج مجموعة من دورة باشراف ايطاليين لصيانة الاثار


احدى خريجات دورة صيانة الاثار

احدى خريجات دورة صيانة الاثار

جرت يوم الخميس في المعهد العراقي لصيانة الاثار والتراث في مدينة اربيل مراسم تخرج مجموعة من المختصين في صيانة الاثار.

وكان خبراء من ايطاليا اشرفوا على دورة لصيانة الاثار ضمن برنامج دعم العراق الممول من قبل وزارة الخارجية الايطالية، ولا يقتصر البرنامج على صيانة الاثار فحسب بل هناك دورات في مجال صيانة المخطوطات والرقم الطينية الاثرية.

وفي كلمة له خلال هذه المراسم قال سيمون دي سانتي مسؤول مكتب السفارة الإيطالية في اقليم كردستان ان "هذه الدورات التي تقام بالتعاون بين المعهد العراقي لصيانة الاثار والتراث ووزارة الثقافة الايطالية ستستمر لفترة ما بعد الصيف وتعتبر جزء من مشروع دعم العراق الممول من قبل وزارة الخارجية الايطالية".

الى ذلك قال الدكتور عبد الله خورشيد رئيس مجلس ادارة المعهد العراقي لصيانة الاثار والتراث ان هذه الدورة جاءت ضمن سلسلة دورات اخرى بدعم جانب الايطالي بالاتفاق مع هيئة الاثار والتراث العراقية لصيانة المخطوطات والرقم الطينية والعاج.

وقال خورشيد في تصريح لاذاعة العراق الحر "هذه الدورة كانت مختصة بصيانة العاج وانتهت بنجاح وستكون هناك دورات اخرى بمشاركة متاحف الاقليم ومتحف بغداد بتزويدنا بقطع اصلية وسيقوم المعهد العراقي بصيانة هذه القطع بعد ان كانت العملية تقتصر فقط على التنقيب عن الاثار وخزنها في المتاحف".
واشار خورشيد "بدأنا بواسطة هؤلاء الخبراء بصيانة بعض القطع وقمنا في الشهر الماضي بصيانة 47 رقما من المسماريات من متحف السليمانية ونأمل ان تتعاون معنا متاحف اخرى في العراق وخاصة المتحف الوطني في بغداد".

واوضح خورشيد ان "هدف المعهد هو تأهيل لصيانة العاج او اي قطعة اثرية اخرى ولكن لو كانت هناك قطع اصلية لكانت الفائدة اكبر وقد استخدمنا العاج الموجود في الاسواق للتدرب عليه."

ليلى ذنون مسؤولة القاعة الاشورية في متحف الموصل واحدى المشاركات في الدورة اشارت الى اهمية هذه الدورات، واضافت قائلة لاذاعة العراق الحر "في البداية لم يكن لدينا اي معرفة عن مادة العاج ومصادرها وعرفنا مصدرها ثم عرفنا طريقة الحفر عليها وثم صيانتها".

اربيل: تخرج مجموعة من دورة باشراف ايطاليين لصيانة الاثار
XS
SM
MD
LG