روابط للدخول

تعيين قائد جديد لشرطة ديالى


اكد عضو مجلس محافظة ديالى زياد احمد سعيد ان القائد العام للقوات المسلحة اصدر قرارا يقضي بتعيين معاون قائد عمليات ديالى العميد الركن جميل الشمري قائد لشرطة ديالى وكالة.

واوضح احمج سعيد في حديثه لاذاعة العراق الحر ان قرار اعفاء قائد شرطة المحافظة اللواء الركن عبدالحسين علي داموك يعد خطوة في الاتجاه الصحيح لأنه جاء على خلفية الخروقات الامنية التي شهدتها محافظة ديالى مؤخرا.
واضاف ان مجلس المحافظة صوت قبل اكثر من عام على اقالة اللواء الركن عبدالحسين علي داموك، الا ان قرار الاقالة لم يؤخذ به الا بعد مرور مايقرب من عام ودون علم المجلس.

وتابع احمد سعيد ان العلاقة بين مجلس المحافظة وقيادة الشرطة لم تكن بالمستوى المطلوب، وذلك بسبب تفرد القيادات الامنية بالقرارات، وعدم اطلاع المجلس على الكثير من الخطط الامنية، اضافة الى وجود تقاطعات ومشاحنات بين الطرفين طيلة السنوات الماضية، الامر الذي انعكس سلبا على الوضع الامني في المحافظة.

وكانت محافظة ديالى قد شهدت خلال العام الحالي تصاعدا ملحوظا في عدد الهجمات الارهابية، التي استهدفت المدنيين ومنتسبي القوات الامنية على حد سواء.

الكاتب والمحلل السياسي راسم اسماعيل يرى ان نجاح القائد الجديد لشرطة ديالى مرهون بمدى تطبيقه للقانون، ومراعاته للمعايير والاجراءات القانونية التي من شأنها حماية المواطن من الانتهاكات التي تطال الابرياء كالاعتقالات والمداهمات العشوائية، اضافة الى ضرورة ادارة الملف الامني بشكل يضمن توفير الامن لجميع مناطق المحافظة، كل هذه العوامل من شأنها ضمان النجاح لقائد الشرطة الجديد، على حد قول اسماعيل.

ودعا مواطنون بدورهم قائد الشرطة الجديد الى العمل بمهنية تامة، مطالبين في الوقت نفسه بوقف المداهمات والاعتقالات العشوائية.

وقال الشيخ رحيم عمر العبدالله احد وجهاء قبيلة العزة في محافظة ديالى ان المواطنين في المحافظة لا يهمهم القائد الجديد او القديم بقدر حاجتهم الماسة الى توفر الامن ووقف الاعتقالات دون اوامر قضائية.

يذكر ان اللواء الركن عبدالحسين علي داموك كان تولى قيادة شرطة ديالى في العام 2008، خلفا للواء غانم القريشي. وحسب مصادر امنية مطلعة فأن قرار اعفاء داموك جاء على خلفية حادث اقتحام مجلس محافظة ديالى على يد مجموعة من الارهابيين في 14 حزيران الماضي.

تعيين قائد جديد لشرطة ديالى
XS
SM
MD
LG