روابط للدخول

قوات الاسد الذهبي تنتشر في كركوك


اقامت قوات الأسد الذهبي سيطرات عند مداخل كركوك بعد انسحاب القوات الأميركية منها.

وتضم هذه القوات افرادا من الجيش والشرطة وقوات البيشمركة وتلقت تدريبا خاصا على يد القوات الأميركية.

وقال قائد شرطة كركوك اللواء جمال طاهر ان انتشار قوات الاسد الذهبي جاء بناءا على اوامر صادرة من القائد العام للقوات المسلحة.
أطراف سياسية عربية وتركمانية في كركوك احتجت على هذا الانتشار، وقال الناطق الرسمي باسم الجبهة التركمانية علي مهدي ان نسبة التركمان في هذه القوات لا تتناسب مع وجودها الحقيقي مشيرا الى ضرورة ان يكون افراد قوات الاسد الذهبي من ابناء كركوك حصرا.
وجاء موقف العرب اكثر تشددا، إذ طالب عضو المجلس السياسي العربي في كركوك خالد المفرجي بعدم اشراك قوات البيشمركة في حماية المنطقة واعطاء دور أكبر لقوات الجيش العراقي.
أما الكرد فاشادوا بانتشار قوات الاسد الذهبي، إذ اكد عضو المجموعة الكردية في مجلس محافظة كركوك شيرزاد عادل انها خطوة توافقية بين الحكومة في بغداد وحكومة اقليم كردستان/ مشيرا الى ان بعض الاطراف لا تعتبر الكرد من ابناء كركوك.
الالى ذلك أكد آمر قوات الأسد الذهبي في موقع سيطرة كركوك اربيل النقيب نجم حميد اكد ان هذه القوات انتشرت في المواقع والأبراج التي انسحبت منها القوات الأمريكية، وانها قوات مهنية وغير مسيسة.

قوات الاسد الذهبي تنتشر في كركوك
XS
SM
MD
LG