روابط للدخول

مسؤول محلي يحذر من "كارثة تعليمية" في البصرة


احدى القاعات الامتحانية في الموصل

احدى القاعات الامتحانية في الموصل

أظهرت نتائج الامتحانات الوزارية لطلبة السادس الاعدادي لهذا العام تراجعاً واضحاً في نسب النجاح في محافظة البصرة.

وحذر نائب رئيس لجنة التربية والتعليم في مجلس محافظة البصرة غانم عبد الامير مما سماها بـ "كارثة تعليمية" بدأت بوادرها تتضح من خلال التراجع الواضح في اداء المدارس الحكومية في العراق عموماً وفي محافظة البصرة على وجه الخصوص.

واضاف عبد الامير "لم نكن نتوقع ان تحصل البصرة على المرتبة 16 في الدراسة المتوسطة والمرتبة 12 في الدراسة الاعدادية للفرع العلمي والمرتبة 13 للفرع الادبي والمرتبة قبل الأخيرة في الدراسة المهنية وهو مؤشر واضح لتدني مستوى التعليم في المحافظة".

الى ذلك أكد المدير العام لتربية محافظة البصرة مكي محسن مهوس: من المؤشرات الايجابية ان المدارس الحكومية في البصرة حققت نسب نجاح اعلى من المدارس الاهلية، إذ من بين 20 مدرسة حكومية حصلت على مراكز متقدمة في نسب النجاح ثلاث مدارس اهلية فقط.

واضاف مهوس ان الظروف التي تمر بها محافظة البصرة اثرت على نسبة النجاح في المحافظة، التي بلغت 14 بالمائة وهي نسبة عامة للعراق ايضاً.

وعزا مدير قسم الدراسات في تربية محافظة البصرة رمزي قاسم مصطفى التدني الملحوظ في نسب نجاح الطلبة لهذا العام الى اعتماد الطلبة على مختصرات الكتب التي تباع في الاسواق المحلية وخاصة طلبة الفرع العلمي.
مسؤول محلي يحذر من "كارثة تعليمية" في البصرة
XS
SM
MD
LG