روابط للدخول

نستهل حلقة هذا الاسبوع من "المشهد الرياضي"وكالمعتاد بهذا الشريط من الأخبار الرياضية المحلية:

** اسفرت تصفيات مونديال البرازيل 2014 للقارة الآسيوية عن وقوع المنتخب الوطني العراقي في مجموعة واحدة مع منتخبات الاردن والصين وسنغافورة. واجمع المعلقون مع مسؤولين كرويين على ان مجموعة منتخبنا الوطني سهلة داعين اسود الرافدين في الوقت نفسه الى عدم الاستهانة بالخصم في كل الأحوال لا سيما وان الجمهور الكروي يتطلع الى نتائج تبرر ثقته بلاعبيه. ويستهل المنتخب العراقي مبارياته في المجموعة الأولى بلقاء نظيره الاردني في اربيل يوم الثاني من ايلول المقبل.

** حطم الرباع العراقي رسول كاظم الرقم القياسي العالمي والاولمبي في رفع الاثقال للمعاقين خلال منافسات بطولة آسيا التي أُقيمت في الاردن. وتمكن الرباع رسول كاظم من رفع 206 كيلوغرامات في وزن 60 كلغم محطما الرقم العالمي والاولمبي السابق المسجل باسمه ايضا حين رفع 200 كلغم. وأُقيمت البطولة ضمن تصفيات التأهيل لبرلمبياد لندن 2012.

** ينتظم المنتخب الوطني لكرة السلة في معسكر تدريبي يُقام في تركيا ابتداء من منتصف آب الحالي. ويستمر المعسكر اكثر من اسبوعين في اطار الاستعداد لدورة الألعاب العربية في قطر نهاية العام. ويشارك في المعسكر ثمانية عشر لاعبا.

**يشارك العراق بعداءين في بطولة العالم الثالثة عشرة بالعاب القوى التي تقام في كوريا الجنوبية في 27 آب وتستمر الى 4 ايلول. وسيمثل العراق في منافسات البطولة الرياضية آلاء حكمت في سباق ركض 400 متر والعداء عدنان طعيس في سباق ركض 800 متر.

لقــــاء

مع تأسيس الاتحاد العراقي المركزي لكرة القدم في عام 1948 بدأ اعداد الحكام لادارة المباريات برزت بينهم اسماء أسهم اصحابها بدور مشهود في قيادة مباريات مهمة على الملاعب العربية والاقليمية.

والاسماء العراقية التي كان لصفارتها في الملاعب رنين متميز في الملاعب كثيرة بينهم فهمي القيمقجي وصالح فرج وصبحي أديب وغني الجبوري وسالم ناجي على سبيل المثال لا الحصر بكل تأكيد.

وأسهمت السليمانية بقسطها حين رفدت رعيل الحكام الكرويين الكبار بالحكم الدولي صلاح محمد كريم الذي بدأ حياته الرياضية لاعبا في عقد الستينات ثم دخل أول دورة تحكيمية في بغداد. ومن هذه البداية انطلقت رحلة صلاح محمد كريم في عالم التحكيم ليجمع رصيدا من التجارب والذكريات الغنية بالدروس والمحطات المهمة.

المشهد الرياضي التقى الحكم الدولي السابق صلاح محمد كريم الذي روى مسيرته مع التحكيم منذ كان لاعبا في منتخب السليمانية حتى التحاقه بدورة تحكيمية في عام 1968.

واستمر صلاح محمد كريم في العمل حكما دوليا حتى سن الخمسين قبل ان تحدد الانظمة الدولية سن الخامسة والأربعين سقفا لا يمكن تجاوزه لعمر الحكم.

واستعرض الحكم الدولي صلاح محمد كريم اهم المباريات التي قادها سواء أكانت في البطولات الدولية أو القارية وعادت به الذاكرة الى قراره طرد احد لاعبي نادي الرشيد الذي كان يشرف عليه عدي صدام وحسين وكيف استقبل اربعون الف متفرج قراره بالتصفيق.

واشار الحكم الدولي صلاح محمد كريم الى ان مستواه الحرفي ونزاهته الرياضية فرضت عليه اتخاذ قرارات صعبة بينها قرار أزعل عليه شيخ المدربين المرحوم عمو بابا حين قاد مباراة القوة الجوية ونادي الزوراء لا سيما وان النتيجة ضمن البطولة للقوة الجوية.

وتحدث الحكم الدولي صلاح محمد كريم عن وضع الحكام حاليا فقال ان حالتهم صعبة امنيا ورياضيا وماديا الى جانب غياب الاحتكاك الدولي اللازم لاكتساب الخبرة. وفي ختام اللقاء وجه مناشدة الى الجهات المسؤولية ان تهتم بالجيل الجديد من الرياضيين وتعمل على توفير البنى التحتية الكفيلة باطلاق طاقاتهم.
ولد الحكم الدولي صلاح محمد كريم في السليمانية عام 1942 وهو اب لأربعة اولاد احدهم الحكم جيا صلاح محمد كريم. ويعمل الآن عضوا في المكتب التنفيذي للجنة الاولمبية الكردستانية.

من المحافظات

مر زمن كانت محافظة واسط تتميز عن المحافظات الجنوبية بتفوقها في لعبة كرة السلة وخاصة في عقد السبعينات. ولكن اللعبة تراجعت لأسباب متعددة أدت الى حديث الرياضيين السلويين والمعلقين بحنين الى ايام تألق المحافظة سلويا. ولكن جهودا تُبذل الآن للنهوض بواقع اللعبة وتحققت نتائج تبعث على التفاؤل بعودة محافظة واسط الى تسيد الجنوب في لعبة السلة.

الرياضة في العالم

**اسفرت بطولة العالم بالسباحة التي انتهت يوم الأحد الماضي في شنغهاي الصينية عن فوز الولايات المتحدة بالمرتبة الأولى تليها الصين بالمرتبة الثانية وروسيا ثالثة. وبلغ حصاد الولايات المتحدة في جميع المسابقات بما في ذلك السباحة والغطس وكرة الماء سبع عشرة ميدالية ذهبية وتسعا وستين فضية واثنتين وثلاثية برونزية.

** تُجري ادارة الدورة الانكليزي الممتاز محادثات مع شركات الكترونية كبرى متخصصة بتكنولوجيا الأبعاد الثلاثة لتمكين المشاهد في أي مكان من العالم من الاستمتاع بمباريات الدوري الانكليزي وكأنه حاضر في الملعب. وتوقع الرئيس التنفيذي لادارة الدوري ان تكون هذه التكنولوجيا متوفرة في الملاعب خلال عامين الى خمسة اعوام.

**احرزت لاعبة التنس الاميركية سيرينا وليامز أول لقب لها منذ فوزها ببطولة ومبلدون عام 2010 حين فازت على الفرنسية ماريون بارتولي بمجموعتين نظيفتين في المباراة النهائية لبطولة ستانفورد كلاسيك التي جرت يوم الاثنين الماضي في ولاية كاليفورنيا. ويأتي فوز وليامز باللقب انذارا لمنافساتها في بطولة الولايات المتحدة المفتوحة التي تُقام في نيويورك من 29 آب الى 11 ايلول.

صلاح محمد كريم:وضع الحكام حاليا صعبة امنيا ورياضيا وماديا
XS
SM
MD
LG