روابط للدخول

صائمون يتهمون فضائيات محلية بالتطاول على قدسية رمضان


تصاعدت حدة الانتقادات لما تقدمه فضائيات محلية من برامج خلال شهر رمضان، واتهموها بالتطاول على قدسية شهر رمضان.

المواطنة ايناس عبد الواحد قالت لاذاعة العراق الحر ان بعض الفضائيات تبث عبر شاشاتها بعد الافطار مباشرة برامج تتجاوز أحيانا حدود الادب والاخلاق، وتنافي عادات وطقوس شهر رمضان، الذي ينبغي ان ننتهزه لاشاعة المحبة، ونشر قيم التسامح والتعايش، لكن اكثر من فضائية تنفق ملايين الدنانير لانتاج مسابقات وتمثيليات ومنوعات ذات سيناريوهات ونصوص اقل ما يقال هي انها "سوقية".

ودعت إيناس الى ضرورة فرض "رقابة على برامج الفضائيات والزامها باحترام المناسبات والشعائر الدينية لمختلف الطوائف".

أما المواطن حيدر زيد فابدى استغرابه من سلوك ادارات مؤسسات اعلامية وتوجهاتها خلال شهر رمضان "وكأنها تحاول تبني افكار وثقافات لا تحترم ولا تقيم اعتبارا لتعاليم الاسلام، مستغلة بعض الممثلين الذين يلهثون وراء المادة، دون ان يعيروا أي اهتمام لتاريخهم الفني".

الحاج ابو فرات قال "نحن ننتظر بفارغ الصبر مقدم شهر رمضان لتخلق لنا شاشات التلفاز جوا من الاسترخاء والمتعة الاجتماعية الملتزمة، الا ان فضائياتنا المحلية، ومع الاسف، لم تلب رغباتنا، وجعلت من رمضان فرصة "للهرج والمرج" على حد تعبيره. وابدى تخوفة من ان تترسخ البرامج المسيئة لحرمة رمضان في اذهان الجيل الجديد من خلال تكرارها سنويا لتصبح تقليدا وقيماً بعد حين.

صائمون يتهمون فضائيات محلية بالتطاول على قدسية رمضان
XS
SM
MD
LG