روابط للدخول

النجف: خطة امنية وتعامل صارم مع المجهرين بالافطار


في احد شوارع النجف

في احد شوارع النجف

وضعت قيادة شرطة محافظة النجف خطة امنية خاصة بشهر رمضان بهدف حماية زوار مرقد الامام علي والاماكن المقدسة الاخرى، كما اعلن عن التعامل بصرامة مع المجهرين بالافطار.

الناطق باسم قيادة شرطة النجف النقيب الحقوقي مقداد الموسوي اوضح في حديثه لاذاعة العراق الحر ان الخطة الامنية الحالية تختلف عن سابقاتها من حيث المرونة وخلوّها من القطوعات، مؤكدا ان هدفها هو تامين المزارات والمساجد والحدائق العامة فضلا عن تجمعات الشبان الذين يمارسون لعبة المحيبس.

واضاف الموسوي ان الخطة تضمنت ايضا اجراءات صارمة للتعامل مع المجهرين بالافطار، إذ وضعت آلية لهذا الغرض يتم بموجبها محاسبة المخالف وفق القانون، وستكون الاجراءات أكثر صرامة بحق المجهرين بالافطار من منتسبي قوى الامن الداخلي، موضحا "انه سيتم اعتقال المخالفين للتعليمات من منتسبينا ولا يطلق سراح المخالف إلاّ بعد عيد الفطر".

وتزامن وضع الخطة مع مغادرة آخر وحدة عسكرية اميركية كانت مرافقة للفريق الاميركي لدعم الاعمار في النجف، وبعد ان أبدى البعض تخوفا من عدم قدرة القوات العراقية على تحمل مسؤولياتها لجهة ضمان أمن المواطنين.

محافظ النجف عدنان الزرفي من جانبه قلل من تلك المخاوف، مشيرا الى ان انسحاب اخر جندي اميركي من المحافظة دليل على قدرة القوات العراقية على تحمل مسؤولياتها، مشيرا الى ان انسحاب القوات المرافقة لفريق دعم الاعمار نفذ وفق الجداول الزمنية التي نصت عليها الاتفاقية الامنية المبرمة بين العراق والولايات المتحدة.

يذكر ان القوات الاميركية في المحافظة سلمت آخر قاعدة عسكرية لها في النجف الاسبوع الماضي بعد اعلان الفريق الاميركي لدعم الاعمار انتهاء مهمته في المحافظة.

النجف: خطة امنية وتعامل صارم مع المجهرين بالافطار
XS
SM
MD
LG