روابط للدخول

قراءة في صحف صادرة في بغداد


تابعت صحف صادرة في بغداد خبر تلقي رئيس الوزراء نوري المالكي يوم الاثنين اتصالاً هاتفياً من نظيره الكويتي الشيخ ناصر الصباح، بحثا خلاله العلاقات الثنائية وموضوع ميناء مبارك.
في سياق آخر اكد مصدر حكومي رفيع المستوى في تصريح لصحيفة المدى أن الإدارة الأمريكية تحاول تكرار الضغط على الحكومة لغرض الحصول على قرار بالتمديد لقواتها بعد نهاية العام الحالي. ووضع المصدر زيارة رئيس هيئة الأركان المشتركة الأميرال مايك مولن لبغداد في هذا الاطار، مشيراً ايضاً الى أن هذا الأمر ليس له علاقة بالمدربين الذين ينوي العراق جلبهم من الولايات المتحدة لتدريب القوات المسلحة العراقية.
وذكرت المدى ان القيادي في دولة القانون النائب جواد البزوني، انتقد توجهات الحكومة التي تشدد على ضرورة الاستفادة من خبرات الوزراء الذين شملوا بخطة الترشيق ومنحهم مناصب شاغرة موجودة في قسم من الهيئات غير المستحدثة لهذا الغرض.
ووصف البزوني عملية الترشيق بـ"اللعبة القذرة" التي مارستها الأطراف السياسية من اجل إسكات الشارع العراقي، متابعاً إن الوزارات التي شملها الترشيق تعود لكتل صغيرة داخل الائتلافات، وعلى تلك الائتلافات البحث عن حلول للوزراء المشمولين بالترشيق حتى لا تصبح هناك انشقاقات داخل هذه الكتل، وطريقة منحهم مناصب اخرى كانت افضل الحلول.

اما صحيفة بغداد فاوردت دعوة خبراء اقتصاديين المواطنين الى التعامل بفئات العملة الصغيرة وذلك لدعم قيمة الدينار العراقي، معتبرين ان قلة هذه الفئات أدت الى اضطرار بعض الباعة الى زيادة سعر المادة المباعة.

وقال مدير عام مصرف الرافدين وكالة ضياء الخيون إن المصارف العراقية متخمة بفئات العملة الصغيرة، ولكن عدم وجود إقبال واسع عليها من قبل المواطنين وحتى الموظفين أدى الى تكدسها، مشيراً الى أن دوائر الدولة ترفض تسلم رواتبها بالعملات الصغيرة ولو بنسبة (5%) منها، في حين ان رئيس مجلس إدارة مصرف الاقتصاد حسام عبيد علي اوضح ضرورة إرجاع العملة المعدنية كما كان معمولا بها في السابق وذلك لتقوية الدينار العراقي.
قراءة في صحف صادرة في بغداد
XS
SM
MD
LG