روابط للدخول

قراءة في صحف صادرة في بغداد


نشرت صحيفة العالم توكيد وزارة النفط العراقية من ان معدل استهلاك المحروقات خلال اليومين الماضيين، وصل الى نسب لم يشهدها العراق من قبل، ليصل الى مشارف الـ 100 مليون لتر، في عموم محافظات البلاد.

وعلل وكيل وزارة النفط معتصم اكرم ذلك بنقص امدادات الطاقة الكهربائية، والارتفاع المتزايد لدرجات الحرارة. وقالت الصحيفة في الخبر ان وزارة الكهرباء اتهمت محافظتي البصرة وذي قار بالتجاوز على حصص توزيع الطاقة، وانها الوزارة عاجزة امام التجاوز والاستثناء.

هذا وتابعت عناوين الصحف الصادرة في بغداد تحذير وزارة الصحة من التعرض المباشر لاشعة الشمس وسط الارتفاع في درجات الحرارة. وفيما أعلن تقليص ساعات الدوام الرسمي في وزارات ومؤسسات الدولة كافة خلال شهر رمضان. كان مجلس محافظة ميسان قد قرر تعطيل الدوام الرسمي في المحافظة يوم الاحد بسبب ارتفاع درجات الحرارة.

اما حول ميناء مبارك الكبير والطمأنة الكويتية بان الميناء سيكون بعيداً عن حافة القناة العراقية، كشفت النائبة عالية نصيف في تصريح لصحيفة المدى عن انه لا نية للكويتيين حتى اللحظة في تغيير مسار ميناء مبارك، الذي لن يكون بالطريقة التي اعلن عنها المصدر الكويتي، لانها تحتاج الى تبديل كامل للخرائط، وهو ما لم يحصل حتى اللحظة.

وشددت النائبة عالية نصيف على أن العراق يستطيع ان يحل هذه المشكلة إما بواسطة مقاطعة الشركات العاملة في الميناء، او بخلق منفذ جديد عبر صفوان، مؤكدة ان الميناء يعتمد 80 % على العراق واذا ما قاطعه العراق فسيكون في عزلة.

وفي الشأن السياسي الداخلي نشرت صحيفة الزمان توقعات سياسي كردي بانفراط عقد التحالف بين الحزبين الكورديين الرئيسيين الاتحاد الوطني والديمقراطي الكردستاني، وظهور تحالفات جديدة تفرزها انتخابات مجالس المحافظات الكردية. ونسبت الصحيفة الى سياسي قالت انه فضل عدم ذكر اسمه ان التغيير الاول سيشمل الحكومة لتعود الى الحزب الديمقراطي ممثلا بروز نوري شاويس، وعلى الارجح سيتولى الاتحاد الوطني الكردستاني رئاسة برلمان كردستان. واضاف ان مصير رئيس حكومة كردستان الحالي برهم صالح سيؤول الى اربعة احتمالات، تنحصر في منصب شاويس في بغداد او نائب لرئيس الاقليم او ممثل للعراق في منظمة الامم المتحدة او نائب للامين العام للاتحاد لوطني الكردستاني.
XS
SM
MD
LG