روابط للدخول

قراءة في صحف عربية


نقلت صحيفة الشرق الاوسط عن مصدر وصفته بالمقرب من الدكتور عادل عبد المهدي، القيادي في المجلس الأعلى الإسلامي، نقلت عنه تفاصيل اللقاء الذي تم بينه والرئيس السوري بشار الأسد الأسبوع الماضي.

وقال المصدر الذي فضل عدم نشر اسمه إن عبد المهدي نقل رسالة مكتوبة من الرئيس جلال طالباني إلى الرئيس الأسد يحثه فيها على القيام بإصلاحات سياسية حقيقية، والكف عن استخدام الحلول الأمنية والعسكرية ضد أبناء الشعب السوري، منبهاً إلى أن استمرار الأوضاع بالوتيرة نفسها سوف يفتح أبواب سوريا أمام التدخل الخارجي ويزيد من حراجة الأوضاع في المنطقة.

واشار مصدر الشرق الاوسط إلى أن عبد المهدي وصل إلى دمشق ولم يتم استقباله حسبما تقتضي الأعراف البروتوكولية، كما لم يستقبله السفير العراقي في دمشق وإنما تم استقباله من قبل مسؤولين في القصر الرئاسي السوري الذين توجهوا بضيفهم مباشرة إلى الرئيس الأسد الذي تسلم رسالة الرئيس العراقي.
صحيفة عالم اليوم الكويتية اشارت الى ان اللجنة الخماسية الإيرانية المكلفة بمتابعة الملف العراقي التي يشرف عليها المرشد علي خامنئي قد اتخذت جملة إجراءات من شأنها تسخير الإمكانيات العراقية لدعم النظام السوري.

ونسبت الصحيفة الكويتية الى عضو في الائتلاف الوطني العراقي أن اللجنة الخماسية أبلغت قادة التحالف الوطني الذي يقود الحكومة بتوفير الدعم المالي لدمشق بالإفادة من الاتفاقيات الأخيرة المبرمة بين البلدين وطهران لتوفير عشرة مليارات دولار تدفع لسوريا لتجاوز أزمتها الحالية، كما أكد المصدر الذي رفض الكشف عن اسمه أن التحالف الوطني سيشهد خلال الأيام المقبلة تغييراً في زعاماته استجابة لمطالب إيرانية، لضمان تماسك وحدته وتجاوز الخلافات الأخيرة التي برزت بين مكوناته اثر اعتراضها على استفراد المالكي وحزبه على السلطة في العراق.
هذا واستمرت مقالات الرأي في الصحف الكويتية بانتقاد الموقف والتصعيد العراقي من مشروع ميناء مبارك، مشجعة باتجاه المضي واكمال المشروع.
في سياق آخر نقرأ في الاتحاد الاماراتية ان طهران تلوّح بملف الديون لإسكات بغداد عن قصف القرى الحدودية. وفي البيان الاماراتية نقرأ ان عراقيين يقطعون منافذ دولية مع إيران.
XS
SM
MD
LG