روابط للدخول

الباحث يوسف اسحاق متي: التراث السرياني يمتد الى عصور قبل المسيح


الباحث والشاعر يوسف متي اسحاق

الباحث والشاعر يوسف متي اسحاق

يؤكد يوسف اسحق متي الأكاديمي والشاعر والباحث في دراسة اللاهوت واللغة السريانية المقيم في السويد حاليا أن عشقه للتاريخ، وتشبعه بالتراث الشفهي الغني الذي تمتلكه القوميات والقبائل في العراق، دفعه إلى الاستمرار بدراسة المزيد من العلوم الإنسانية.

ولد يوسف متي في بلدة برطلة التابعة للموصل ليفتح عينيه على بيئة متشبعة بقصص التاريخ وحكايا الأبطال عبر القرون المختلفة وبقايا آثار الحضارات المختلفة، وكان لهذه البيئة اثرها لتوجهه لدراسة علوم اللاهوت والفلسفة ودخوله إلى عالم مليء بالفكر والقوة والمجد.

بعد إنهائه الدراسة الابتدائية في مسقط رأسه، التحق بمدرسة مار أفرام في الموصل لدراسة اللغتين السريانية والعربية وآدابهما، إضافة إلى علوم اللاهوت والفلسفة والمنطق والتاريخ، وحصل على دبلوم المدرسة عام 1956.

في عام 1959، قرر أن يكمل دراسته في معهد الكتاب المقدس اللبناني، وحاز على الدبلوم العالي في علوم الكتاب المقدس واللاهوت. التحق بعدها بكلية "هايدزيان" في بيروت، وتفرغ لدراسة الآداب، ونال في العام 1970 درجة بكالوريوس آداب ودبلوم في التربية والتعليم.

واصل دراسته في جامعة بيروت الأمريكية في قسم اللغة العربية ولغات الشرق الأوسط. وحصل في العام 1973 على درجة الماجستير باللغة العربية واللغات السامية، وفي عام1979 نال شهادة الدكتوراه في الفلسفة من الجامعة نفسها، قرر بعدها أن يهاجر إلى السويد.

على مدى 24 عاما درس الباحث والأكاديمي يوسف اسحق متي في جامعات ومعاهد مختلفة في العراق ولبنان وحاليا يعمل أستاذا للغة العربية في جامعة ستوكهولم وجامعة اوبسالا.

شغل مناصب تربوية في دائرة المعارف السويدية العليا، والمعهد السويدي في الفترة من 1982 إلى 1990.
كما أصدر في ستوكهولم عام 1987 مجلة "صدى المعرفة" التي تعنى بالاداب والتراث باللغة وألف وترجم عشرات الكتب والدراسات والدواوين الشعرية باللغة السريانية وترجمها إلى اللغة العربية والسويدية.

صدر مؤخرا للباحث والأكاديمي والمترجم يوسف اسحق متي كتاب "الوجيز في تاريخ الأدب السرياني" لمؤلفه وليم رايت الذي ترجمه إلى العربية. كما أعد كتابا عن الشاعر والفيلسوف واللاهوتي أبو فرج الملطي أحد أشهر الكتاب السريان.


ساهم الباحث والأكاديمي يوسف اسحق متي في تأسيس منظمة الأكاديميين السريان في السويد بهدف إحياء العلوم والدراسات السريانية وحصل على جائزة أرام الدولية تقديرا لجهوده وخدمته في مجال الدراسات السريانية الآرامية.

ويؤكد الأكاديمي يوسف اسحق متي أن اللغة السريانية تضم تراثا كبيرا يمتد منذ ما قبل ظهور المسيح إلى العصور المتأخرة، ولازالت هذه اللغة تلعب دورا كبيرا في ثقافة السريان وتستخدم في الكنائس ويكتب بها عدد كبير من الشعراء والكتاب السريان.

إلى جانب اهتماماته بعلوم اللاهوت والفلسفة واللغات يكتب الأستاذ يوسف اسحق متي الشعر باللغات السويدية والعربية والسريانية والانكليزية، وآخر ديوان له نشر باللغة السريانية حمل عنوان (سوسنة برية). يقول الشاعر متي انه بدأ كتابة الشعر عندما كان شابا في السابعة عشر من عمره.

المزيد في الملف الصوتي الذي شارك في إعداده الزميل نزار عسكر مراسل إذاعة العراق الحر في السويد:
الباحث يوسف اسحاق متي: التراث السرياني يمتد الى عصور قبل المسيح
XS
SM
MD
LG