روابط للدخول

قراءة في صحف صادرة في بغداد


برزت الاشارة في الصحف البغدادية الى موافقة البرلمان على الغاء وزارات الدولة كافة باستثناء شؤون مجلس النواب والمرأة والمحافظات. كما تضمنت عناوين الصحف الحديث عن توعد دولة القانون بمقاضاة رئيس الجمهورية جلال الطالباني لرفضه المصادقة على أحكام الإعدام بحق رموز النظام السابق.

في حين كشف عضو مجلس النواب عثمان الجحيشي في تصريح لصحيفة الدستور ان هناك بعض الاطراف السياسية تعرقل التصويت على مسألة تخفيض رواتب الرئاسات الثلاث ولا يقبلون به، مضيفاً الجحيشي ان مسألة التصويت على هذا القانون تأخراً كثيراً وهذا يؤثر على مصداقية مجلس النواب، كاشفاً عن ان البرلمان عازم خلال الايام المقبلة على فتح هذا الملف من جديد.

فيما قالت صحيفة المدى إن كلاً من دولة القانون وشهيد المحراب يتفاخرون في أسبقيتهما بالحديث عن تخفيض رواتب الرئاسات الثلاث، بعدما كان من المجازفة التطرق للموضوع باعتباره إحدى ركائز تقاسم السلطة بعد الانتخابات الأخيرة.

وزير الدولة حالياً والتجارة بالوكالة سابقاً صفاء الدين الصافي كانت قد صدرت بحقه مذكرة اعتقال بخصوص ملف الزيت الفاسد، لكن جريدة الصباح الجديد وفي حوار معه، نقلت عنه ان الغرض من اثارة هذا الملف يأتي لأهداف سياسية وقد يكون المستهدف هو رئيس الوزراء نوري المالكي والأشخاص المقربين منه، أو المساس بالحكومة بأي شكل من الأشكال. ونفى الصافي في تصريح للصحيفة ما قيل عن ممارسة اي ضغط على القضاء، لكنه اوضح ان هناك تعسفاً مارسه القاضي في اصدار مذكرة القبض عليه.

صحيفة العالم وتحت عنوان "تسونامي غلاء الاسعار يضرب سلة رمضان الغذائية" .. اشارت الى ما اكده مواطنون وتجار تجزئة في بغداد من ارتفاع المواد الغذائية مع حلول شهر رمضان هذا الاسبوع. موضحين ان بعض المواد التي تدخل في السلة الرمضانية، شهدت ارتفاعا يتراوح بين 20 و50 %. وفي الوقت الذي عزا البعض ارتفاع الاسعار الى احتكار تجار الجملة، انتقد خبراء اقتصاديون من جهتهم سياسة العراق الاستيرادية التي تسمح للتلاعب بالاسعار، مشددين على ان توفير مواد الحصة التموينية من شأنه التخفيف من آثار غلاء السوق على المواطن، وحسبما نشر في صحيفة عالم.

قراءة في صحف صادرة في بغداد
XS
SM
MD
LG