روابط للدخول

بحضور كبير من رواد الفن التشكيلي في محافظة البصرة استضاف البيت الثقافي 30 فناناً وفنانة يمثلون جماعة البصرة للثقافة والفنون في معرض تشكيلي حمل عنوان "لمسات لونية".

ووصف مدير البيت الثقافي حسين ابراهيم المعرض بانه يمثل تظاهرة لونية فنية. واضاف ان تجربة الشباب الواعدة تضمنت أكثر من 50 لوحة تشكيلية شملت جميع المدارس الفنية وعبر الشباب المشاركون من خلالها على ان مدينة البصرة ما زالت تزخر بالطاقات المبدعة.
في معرض لمسات لونية


وافتتح المعرض الفنان التشكيلي طه الشاوي وهو من رواد الفن التشكيلي في البصرة وأثنى على الفنانين الشباب، مشيراً الى أن بدايات الحركة التشكيلية في المحافظة لم تكن بالسهولة التي هي عليها الآن من خلال توفر الخامات التي تستخدم في الرسم.

وأكد الخطاط عبد الكريم الرمضان ان معرض الشباب بالرغم من عدم حصولهم على المواد المطلوبة في الرسم جاء بفعل اندفاعهم الصادق واجتهادهم الشخصي الذي يظهر بوضوح في اللوحات المعروضة.

واشار رئيس جمعية الفنانين التشكيليين في البصرة ناصر سماري الى ان هناك الكثير من الفنانين الشباب الذين ينتظرون فرصتهم في تقديم نتاجهم، مؤكداً ان ما قدمه الشباب في المعرض يعتبراً امتداداً لمسيرة الفنانين التشكيليين الرواد في المحافظة.

ووصفت الفنانة التشكيلية ايفان الدراجي تجربة الفنانين الشباب بأنها تمرد على الواقع وخروج عن القالب الأكاديمي.

التفاصيل في الملف الصوتي:

لمسات ملونة لـ 30 فنانة وفنانا في البصرة
XS
SM
MD
LG