روابط للدخول

تساؤلات عن تأخر إقرار قانون حماية الصحفيين


صحفيون يتظاهرون في بغداد

صحفيون يتظاهرون في بغداد

أعلنت لجنة الثقافة والاعلام في مجلس النواب انها ادخلت عدة تعديلات على قانون حماية الصحفيين، اهمها تغيير اسمه الى قانون حقوق الصحفيين.

وقال رئيس اللجنة النائب علي الشلاه في حديث لاذاعة العراق الحر ان هذه التعديلات المهنية التي من شأنها ابعاد القانون عن الخلافات السياسية والحزبية جاءت بعد الإستماع الى آراء جميع الصحفيين سواء المنتسبيتن الى نقابة الصحفيين أو غيرهم والتي تم طرحها في العديد من الندوات، مشيراً الى ان اللجنة القانونية البرلمانية انتهت من صياغة القانون وسترسله الى لجنة الثقافة والاعلام الاسبوع المقبل.
ويضف الشلاه ان سبب اقتراح تغيير اسم القانون من "قانون حماية الصحفيين" الى "قانون حقوق الصحفيين" كان من اجل ألا يعتقد البعض بان اسم القانون الصحفي وكأنه ضعيف.

من جهته رحّب مسؤول العلاقات في معهد صحافة الحرب والسلام عماد الشرع بتغيير اسم القانون، وأشار الى انه يرى ان الصحفي يحتاج الى الحقوق دائماً، أكثر من حاجته الى الحماية، لكنه يبدي استغرابه من تاخير اقرار القانون الى الوقت الحاضر.
ويرى الصحفي قاسم طارش ان من الضروري الاسراع في اقرار قانون حقوق الصحفيين وليس تغيير اسمه.

يذكر ان اغلب القادة السياسيين يشددون على ضرورة الاسراع في اقرار قانون الصحفيين، ومنهم رئيس مجلس النواب اسامة النجيفي الذي اكد خلال استقبال مجموعة من الاعلاميين (الاحد) على أهمية حماية الصحفيين وعدم تضييق هامش الحرية في عملهم، لكن المستغرب ان القانون لم يقر الى الان، وقد اجل مجلس النواب إقراره من الدورة السابقة.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
تساؤلات عن تأخر إقرار قانون حماية الصحفيين
XS
SM
MD
LG