روابط للدخول

المؤتمر الثالث لنقابة صحفيي كردستان


انطلقت يوم الخميس في اربيل اعمال المؤتمر الثالث لنقابة صحفيي كردستان العراق الذي سيستمر ثلاثة ايام.

وقال مسؤولون في مجلس نقابة الصحفيين ان المؤتمر الذي يعقد تحت شعار تحت (من اجل ترسيخ حرية الصحافة وضمان حقوق الصحفيين في كردستان) سيجري تعديلات على قانوني النقابة، والعمل الصحفي في كردستان، كما سيناقش ميثاق العمل الصحفي في الا قليم.

فرهاد عوني نقيب نقابة صحفيي كردستان قال لاذاعة العراق الحر "هناك مجموعة من الاوراق معدة من قبل مجلس نقابة الصحفيين منها اقتراح تعديل قانون النقابة بغرض ترشيق النقابة، وتسجيل الاعضاء من جديد، وورقة قانون تعديل قانون العمل الصحفي، وكذلك مسودة ميثاق الشرف الصحفي، واخراج بعض العناوين التي لاتتلاءم مع العمل الصحفي من النقابة مثل عنوان صاحب الامتياز لان الكثير منهم ليسوا صحفيين ولكن بسبب عناوينهم جعلوهم اعضاء في النقابة".

اما كاوه محمود وزر الثقافة والرياضة والشباب في حكومة اقليم كردستان العراق، الذي شارك في الجلسة الافتتاحية للمؤتمر نيابة عن رئيس حكومة اقليم كردستان، الدكتور برهم صالح، قال "هناك التعديل الاول لقاون صندوق تقاعد الصحفيين وهذا القانون سيساهم في تحسين وضع الصحفيين المتقاعدين والتعديل جاهز وسنقدمه لمجلس الوزراء، وبعدها سيحول الى البرلمان، والجانب الاخر نحن انجزنا التعليمات الخاصة بالعمل الاعلامي بما يضمن الشفافية والمهنية في وسائل الاعلام ونحن نؤكد في عملنا على حماية الصحفيين وايضا بان هذه الحماية جانب اخر هو اداء الصحفي لعمله حسب الحيادية والموضوعية".

وقد تم خلال المؤتمرات السابقة لنقابة صحفيي كردستان اختيار مجلس النقابة بشكل توافقي بين جميع الاحزاب الكردستانية وكذلك المناصب العليا كمنصب النقيب ونائبه من نصيب الحزبين الرئيسيين في كردستان الحزب الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني الكردستاني.

حامد محمد علي سكرتير نقابة صحفيي كردستان من الاتحاد الاسلامي الكردستاني قال لاذاعة العراق " كما يبدو لنا هناك قائمة مسبقة ومغلقة للهيئة الادارية الجديدة تضم الاخوة في الحزبين الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني وبحكم الاتفاقية الاستراتيجية بينهما يقومون باختيار الهيئات الادارية للنقابات والاتحادات بشكل توافقي ونحن في الاتحاد الاسلامي الكردستاني قررنا ان لاندخل في هذه القائمة المغلقة ووجدنا ذلك من مصلحة النقابة ومن مصحلة تعميق العملية الديمقراطية".

وجرت خلال مراسيم الجلسة الافتتاحية تكريم ثلاثة من رواد الصحافة العراقية والكردية منهم الكاتب الصحفي فائق بطي، وجمال خزندار، وعبدالله زنكنة.

وفي حديث مع اذاعة العراق الحر قال فائق بطي عن هذا التكريم "اعتقد هذا التكريم والتثمين ليس لي وحدي شخصيا وانما اعتبره تكريما لكل صحفي عربي وكردي ساهم في وضع لمسات صحفية حرة واهدي هذا التكريم الى كل صحفي من الرواد ومن الشهداء الذين قدموا تضحيات من اجل ان تكون الكلمة الشريفة مصانة".

التفاصيل في الملف الصوتي:

المؤتمر الثالث لنقابة صحفيي كردستان
XS
SM
MD
LG