روابط للدخول

دعوة إلى تغيير في القيادات والخطط الأمنية في بغداد


قوات الأمن العراقية تتجمع حول موقع إنفجار في الدورة ببغداد

قوات الأمن العراقية تتجمع حول موقع إنفجار في الدورة ببغداد

أعلن عضو اللجنة الأمنية النيابية مظهر خضر، يوم الخميس في حديث لإذاعة العراق الحر ، أن قيادة عمليات بغداد بحاجة إلى تغيير جذري لإحداث تطورات في الخطط الأمنية المتبعة لتحسين الواقع الأمني.
وأكد خضر أن لجنته أوصت برسالة وجهت لمكتب القائد العام للقوات المسلحة بضرورة إجراء تغييرات واسعة على مستوى قيادات قواطع عمليات بغداد بهدف إحداث تغييرات على مستوى الخطط الأمنية واستحداث بدائل لمطاردة الجماعات التي اسماها إرهابية.

وأضاف أن هناك تقدماً في أداء الأجهزة الأمنية غير أن هناك حاجة إلى تفعيل المزيد من الجهود الإستخبارية بما يتناسب مع نشاطات الجماعات الإرهابية التي تحاول القيام بعمليات إرهابية نوعية، حسب قوله.
وشدد عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية مظهر خضر على أن الاتفاق بهذا الخصوص بين لجنته النيابية والقائد العام للقوات المسلحة نوري المالكي لن يمرر بسهولة خصوصا إذا ما علمنا أن هناك قيادات مدعومة من قبل بعض الأحزاب السياسية.

إلى ذلك بين رئيس اللجنة الأمنية في مجلس محافظة بغداد وعضو غرفة علميات بغداد عبد الكريم الذرب أن مجلس المحافظة أيد هذه الدعوة لكن هذا التأييد مشروط بان يشمل هذا التغيير القادة الذي تشهد قطاعاتهم خروقات أمنية وليس جميع القيادات حيث أن هناك بعض القيادات التي أثبتت قدرتها على ضبط الأمور، حسب قوله.

وبين الذرب أنه ورغم ما يقال عن أن الأجهزة الأمنية لا تؤدي واجباتها بشكل جيد إلا أنها حققت في الآونة الأخيرة الكثير من التقدم غير أن التحديات التي تواجهها كبيرة، حسب تقديره ثم اتهم دولا إقليمية بالسعي إلى زعزعة الأمن في العراق بهدف الإبقاء على التواجد الأميركي فيه.

ويسعى العراق خصوصا في الآونة الأخيرة إلى تطوير قدراته الأمنية والدفاعية بالتزامن مع الانسحاب الأمريكي المقرر نهاية العام الحالي واستلام الملف الأمني بشكل كامل وفقا للاتفاقية الأمنية التي سبق وان وقعت بين الجانبين العراقي والأمريكي.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي:

دعوة إلى تغيير في القيادات والخطط الأمنية في بغداد
XS
SM
MD
LG