روابط للدخول

دعوات لتشكيل محكمة رياضية في العراق


أخفقت الهيئة الادارية الجديدة لاتحاد الكرة العراقي في الوصول الى اتفاق مع المعترضين على انتخابات الاتحاد التي جرت الشهر الماضي على خلفية عدد من الخروقات التي سجلها معترضون وتقدموا بها الى الاتحاد الدولي (فيفا)، الذي دعا الى دراسة الطعون المقدمة من قبل المحكمة الرياضية في العراق.
ولان هذه المحكمة غير موجودة في الاساس وتشكيلها يستغرق اكثر من شهر لذلك سيتوجه المعترضون الى محكمة الكأس الدولية في سويسرا والمختصة بفض النزاعات القانونية بين الاطراف المختلفة، لحسم 35 طعناً قدمها المرشح الخاسر فلاح حسن مع 26 عضوا في الهيئة العامة بينهم رئيس نادي النجف صباح الكرعاوي الذي وصف الاعتراضات بالشرعية وقال انها وقعت قبل الانتخابات وبعدها من قبل اللجنة الانتخابية.
وأكد الكرعاوي ان الهيئة الادارية السابقة قدمت الى الهيئة العامة نظاما داخليا يختلف عن النظام الاصلي يتضمن مواد قانونية جديدة، مشيرا الى ان هذا الاعتراض سيقدم الى اللجنة الاخلاقية في الـ(فيفا) كما سيكشف عنه في الاعلام العراقي.
واوضح النائب الثاني لرئيس اتحاد القدم شرار حيدر ان الهيئة الادارية الجديدة ارادت الحوار مع المعترضين لكنها اخفقت، كما ان عدم وجود محكمة رياضية في العراق وان تشكيلها من صلاحية مجلس القضاء الاعلى لذلك ستكون محكمة الكأس الدولية هي الحاسمة للطعون.
واكد حيدر ان العراق بأمس الحاجة الى محكمة رياضية بسبب المشاكل الرياضية العديدة في الاندية والاولمبية والاتحادات.

التفاصيل في الملف الصوتي:

دعوات لتشكيل محكمة رياضية في العراق
XS
SM
MD
LG