روابط للدخول

نائب: بانيتا يبحث بقاء قسم من القوات الأميركية


وزير الدفاع الأميركي ليون بانيتا يتحدث في كامب فيكتوري ببغداد

وزير الدفاع الأميركي ليون بانيتا يتحدث في كامب فيكتوري ببغداد

وصل الى بغداد مساء الاحد وزير الدفاع الامريكي الجديد ليون بانيتا في زيارة مفاجئة لم يتم الاعلان عنها مسبقاً.
ويقول عضو ائتلاف دولة القانون سعد مطلبي لاذاعة العراق الحر ان الزيارة تهدف الى بحث قضية بقاء قسم من القوات الاميركية في العراق بعد عام 2011.

وسبقت زيارة بانيتا زيارة لوفد حكومي اميركي يتألف من نائب وزير الدفاع ونائب وزيرة الخارجية ومستشار الامن القومي لنائب الرئيس الاميركي، وخلال الزيارة اكد نائب وزير الدفاع الامريكي ان التعاون في المجال المدني سيعزز العلاقة بين العراق والولايات المتحدة كما بين المتحدث الرسمي باسم السفارة الامريكية ديفيد رانز لاذاعة العراق الحر ان المهمة الاساسية هي مناقشة الانتقال من الجانب العسكري الى الجانب المدني في التعاون.

وكرر رانز مرة اخرى ان مثل هذه الانتقالة لم تحصل منذ خطة مارشال في أوروبا بعد الحرب العالمية الثانية، واضاف في حديث لإذاعة العراق الحر:
"هذه الانتقالة سوف تعزز العلاقات الاميركية - العراقية بالاستناد الى الاتفاقيات المبرمة بين الطرفين في مختلف المجالات، ومنها افتتاح قنصلية عامة في اربيل تركز في عدة أمور منها التعاون الاقتصادي، الزيارة كانت ناجحة بصورة عامة، وكان مسروراً لوجوده هنا، ونحن نتطلع دائما الى مثل هذه الزيارات التي تهدف بشكل أساسي الى توثيق التعاون بين البلدين".

وتطرق نائب وزير الدفاع الاميركي ايضا الى تفعيل عمل الشركات في مجال البناء والاعمار والاستثمار من قبل الجانب الأمريكي في إطار المجلس المشترك الإقتصادي العراقي الأمريكي الذي تم الإتفاق عليه أخيراً، واوضح رانز ان الرسالة الاساسية هي انه يوجد الكثير من فرص العمل في العراق وفي مختلف المجالات، وانه شجع المهام التي يقوم بها الاميركيون في العراق على كافة الأصعدة، ومنها الاعمار والاستثمار ليس فقط في مجال النفط.

ويرى استاذ العلوم السياسية في الجامعة المستنصرية اسامة مرتضى ان الولايات المتحدة الاميركية تبدي رغبة واضحة ببقاء جزء من قواتها في العراق.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي:
نائب: بانيتا يبحث بقاء قسم من القوات الأميركية
XS
SM
MD
LG