روابط للدخول

تأكيد على ضرورة إجراء التعداد العام للسكان في العراق


المالكي وميلكرت في إحتفالية اليوم العالمي للسكان

المالكي وميلكرت في إحتفالية اليوم العالمي للسكان

احتفل العراق مع باقي دول العالم الاثنين باليوم العالمي للسكان الذي تمر ذكراه اليوم، وقد شهدت الاحتفالية التي اقامتها وزارة التخطيط والتعاون الانمائي التأكيد على ضرورة اجراء التعداد العام للسكان.

وقال رئيس الوزراء نوري المالكي خلال كلمة القاها في الإحتفالية ان الحكومة العراقية ملتزمة بتوفير التوافقات لتنفيذ التعداد السكاني، خصوصاً بعد انجاز جميع الاستعدادات الفنية لإجرائه.
وبين المالكي ان الحكومة ملزمة باجراء تعداد شامل للسكان يشمل ايضا جميع القدرات، داعياً جميع الكتل السياسية الى تخفيف سقف مطالبها او التنازل عن بعضها من اجل تسهيل عملية اجراء التعداد الذي قال ان معطياته لا تصلح لان تكون اساساً للحوارات السياسية، باعتبار ان نتائج التعداد هي نتائج تنموية بحته يعتمد عليها في عملية التطوير والتخطيط التنموي التي تحتاجها الوزارات وحتى بعض المؤسسات الاهلية.

من جهته بيّن رئيس بعثة الأمم المتحدة في العراق آد ملكيرت خلال كلمته القاها في الاحتفال ان البلاد تحتاج إلى تطوير سياساتها واستراتيجياتها للسكان تمهيداً لاستكشاف احتياجات المستقبل وضمان التخطيط الملائم له، وأشار إلى أن التعداد ما هو إلا صورة لحظية للواقع، داعياً المعترضين على اجراء التعداد في الوقت الحالي إلى عدم النظر إليه على أنه أداة لإيجاد حقوق ومستحقات.

الى ذلك قال رئيس الجهاز المركزي للاحصاء في وزارة التخطيط ورئيس اللجنة الوطنية للسياسات السكانية مهدي العلاق ان ما يجري الان من عمليات تقديرية بسبب غياب احصاء دقيق للسكان يؤثر كثيرا على اي عملية تنموية، مشيراً الى ان وجود تفاصيل دقيقة لأصغر وحدة إدارية فهو كفيل بانجاح عمليات التخطيط والتنمية في العراق.
وذكر العلاق ان اللجنة الوطنية للسياسيات السكنية تعاني اليوم من العديد من المعوقات التي تعيق عمل تلك اللجنة والتي تقف غياب الجهات المسؤولة والمحددة لرسم السياسيات السكانية في العراق على راسها.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي:
تأكيد على ضرورة إجراء التعداد العام للسكان في العراق
XS
SM
MD
LG