روابط للدخول

صحيفة بغدادية: المالكي أهمل الإشارة الى المتظاهرين في تقييمه لحكومته


تواصل الصحف البغدادية متابعتها للجدل المستمر بين الاطراف السياسية بشأن التمديد من عدمه لبقاء القوات الاميركية في العراق. وفي تصريح صحيفة "الدستور" عبّر المتحدث الرسمي باسم وزارة الدفاع اللواء محمد العسكري عن ارتياحه لوصف القوات العسكرية العراقية من قبل المتحدث الرسمي باسم القوات الاميركية جيفري بيوكانن بأنها الأفضل في المنطقة. في حين أكد عضو لجنة الامن والدفاع البرلمانية حامد المطلك في حديثه للدستور بان القوات العراقية لا تطبق مبادئ حقوق الانسان ولا تهتم بحقوق المواطن العراقي والواجبات الأساسية لحماية الأرض والحدود. ويرى المطلك بان القوات العراقية تحذو حذو الاميركان في التعامل مع الانسان العراقي ولهذا وصفوها بهذا الوصف، في اشارة منه الى تصريحات المتحدث الرسمي باسم القوات الاميركية. واشارت بعض الصحف الى ترحيب زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر باستعداد أنصاره لتنفيذ عمليات انتحارية ضد الاميركيين.

من جهة آخرى كتب عدنان حسين في صحيفة "المدى" عن كلمة رئيس الوزراء نوري المالكي التي اثنى فيها على مشروع المائة يوم ونتائجه في ما خصّ مراجعة أعمال حكومته. ملفتاً الكاتب الى ان المالكي قد نسى الاشارة الى صاحب الفضل في هذا كله، الذي كان السبب في دفع الحكومة الى إقرار مشروع المراجعة، وهم شباب شباط الذين استوحوا فكرة التظاهر للمطالبة بإصلاح النظام من انتفاضتي شباب تونس ومصر. ويكمل الكاتب بان رئيس الوزراء الذي أسهب في تعداد الأفضال والمنافع والمزايا لمبادرته بإعلان مشروع المائة يوم، قد امتنع عن قول كلمة حق في حركة شباب شباط. وهنا يخلص حسين بقوله .. سنتناسى الموقف العدائي غير المبرر والمستمر حتى اليوم تجاه تلك الحركة من جانب رئيس لوزراء ومساعديه، ونعتبر ان هذا الامتناع حدث سهواً، وسننظر إن كان هذا الموقف سيتحول الى الاتجاه المعاكس.

ومن ابرز ما تناولته صحف يوم الاحد ايضاً هو الاستعدادات الامنية والصحية مع بدء مراسيم إحياء ذكرى استشهاد الإمام الكاظم (ع). اضافة الى الحديث عن رسالة رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان التي اطلع فيها المرجع الديني علي السيستاني على نتائج وساطته لحل أزمة البحرين. فيما نقلت بعض الصحف عن وكالات الانباء ان مؤتمر مكافحة الإرهاب الذي بدأ في إيران قد اثار استغراب وحفيظة بعض السياسيين العراقيين.
صحيفة بغدادية: المالكي أهمل الإشارة الى المتظاهرين في تقييمه لحكومته
XS
SM
MD
LG