روابط للدخول

ارتفاع اسعار المواد الغذائية عالميا وأنعكاساته على العراق


في أحد اسواق المواد الغذائية في النجف

في أحد اسواق المواد الغذائية في النجف

تواصل اسعار المواد الغذائية ارتفاعها في الاسواق العالمية مدفوعة بعوامل عديدة، منها ما هو طبيعي يتعلق بظاهرة الاحتباس الحراري وما ترتب عليها من تقلبات مناخية، وأخرى مرتبطة بارتفاع اسعار الوقود.

اكد أحدث تقرير صادر عن منظمة الامم المتحدة للاغذية والزراعة (فاو) ما اشرت اليه تقاريرها السابقة من استمرار ارتفاع اسعار المواد الغذائية، الامر يرى مراقبون ان انعكاساته ستكون مباشر على الاسواق العراقية التي تستورد اليوم اكثر من (90%) من سلة غذائها.

وتؤشر المعطيات الرسمية العراقية هذا الارتفاع، لكنها لا تعزو كل اسبابه الى الارتفاع العالمي، كما يفيد المتحدث باسم وزارة التخطيط عبد الزهرة الهنداوي.

ويقول الهنداوي ان الحكومة وضعت خططا لمعالجة تداعيات هذا الارتفاع، لكن الامر بحاجة الى وقت لكي تثمر هذه الخطط.

الى ذلك قالت الخبيرة الاقتصادية، وعضوة لجنة الاقتصاد في الدورة السابقة لمجلس النواب العراقي الدكتورة عامرة البلداوي ان ارتفاع اسعار الغذاء في العالم لن يؤثر مباشرة على المواطن العراقي بسبب سياسة الدعم التي تعتمدها الحكومة.

لكنها اوضحت في حديثها لاذاعة العراق الحر ان هذا الارتفاع سيؤثر بشكل مباشر على ميزانية الدولة، وما ستخصصه العام المقبل لدعم البطاقة التموينية.

ودعت البلداوي الى مراجعة سياسية الدعم المعتمدة في العراق حاليا لأنها ستترك اثاراً سلبية على مستقبل الاقتصاد العراقي.

المزيد في الملف الصوتي:

ارتفاع اسعار المواد الغذائية عالميا وأنعكاساته على العراق
XS
SM
MD
LG