روابط للدخول

صحيفة كردية: 55 ألف لاجيء عراقي يُحتمل اعادتهم قريباً


نقلت صحيفة "خبات" الناطقة باسم الحزب الديمقراطي الكردستاني عن المتحدث باسم ائتلاف الكتل الكردستانية مؤيد طيب قوله ان بارزاني يؤكد انه ما دام الخلاف بين العراقية ودولة القانون قائم ولم يصل الى حل او اتفاق نهائي فانه لن يذهب الى بغداد. واضاف طيب انه غير متأكد من امكانية عقد قمة رؤساء الكتل في بغداد لكنه اشار الى ان بارزاني مصر على عدم تخريب العملية السياسية وبقاء الحكومة الحالية. وفيما يخص زيارة بارزاني الى بغداد قال طيب ان بارزاني مستعد لتقديم اي مساعدة تطلبها الكتل السياسية الاخرى لكنه ينتظر ان تتوصل الكتل المختلفة الى اتفاق نهائي.

ونقلت الصحيفة أيضاً عن مسؤول دائرة اربيل للمفوضية العليا للانتخابات هندرين محمد قولها ان المفوضية تحتاج على الاقل الى ثلاثة او اربعة اشهر لاستكمال التحضيرات الضرورية لاجراء انتخابات مجالس المحافظات في الاقليم. واضاف محمد ان حكومة اقليم كردستان قد خصصت هذا الاسبوع الميزانية الضرورية لاجراء هذه الانتخابات وانه من المقرر ان تقدم الدفعة الاولى من الميزانية الى المفوضية هذه الايام واكد ان كل مدراء المفوضية في محافظات الاقليم سيجتمعون الاحد المقبل مع مجلس المفوضين من اجل ترتيب استعدادات المفوضية لذلك.

صحيفة "هولير" اليومية المقربة من رئيس حكومة الاقليم السابق تناولت تواصل حملة اعادة اللاجئين العراقيين من بلدان اوروبا وان هذه الدول وضعت اللاجئين الكرد منهم في طليعة المعادين الى العراق قبل غيرهم من سكنة المحافظات الاخرى. واشارت الصحيفة الى ان 55 ألف لاجيء عراقي من المحتمل اعادتهم قريبا فيما تشير احصائات فدرالية اللاجئين العراقيين الى ان اكثر من 500 الف لاجيء موزعين على بلدان اوروبا مهددين بالترحيل القسري الى العراق. ونقلت الصحيفة عن وزير الهجرة والمهجرين في العراق ديندار نجمان دوسكي قوله ان كل لاجئ من هؤلاء ينفق عشرات الاف من الدولارات لكي يصل الى بلدان اوربا ولذلك فانه حين يعاد الى بلده فان سيواجه الفشل والبطالة.

صحيفة "ئاسو" اليومية المقربة من رئيس حكومة اقليم كردستان كتبت ان ايران قصفت خلال الايام القليلة الماضية المناطق الحدودية مع اقليم كردستان بالمدفعية ما اضطر المواطنين الى ترك مناطقهم، واضافت الصحيفة ان الطائرات التركية الحربية تقوم بقصف حدودها مع الاقليم. ونقلت الصحيفة عن قائممقام قضاء جومان الحدودي عبد الواحد كاواني قوله ان القوات الايرانية تقوم كل سنة في هذا الفصل فقط بقصف المناطق الحدودية لحماية نفسها لحين تثبيت مواقع قواتها لكنها تنسحب في اواخر فصل الصيف وتعود الى داخل حدودها حتى فصل الربيع المقبل.

الصحيفة كتبت ان اقليم كردستان بات يعتمد 100% على نفسه في تأمين ما يحتاجه من الطاقة الكهربائية. ونقلت الصحيفة عن وزير الكهرباء في اقليم كردستان ياسين ابو بكر قوله ان الخطوة الاهم للوزارة كانت ربط محافظة دهوك بشبكة كهرباء الاقليم وهو ما جعل الاقليم يمتلك شبكة كهرباء مستقلة مضيفا ان الاقليم يوفر الان الكهرباء التي يحتاجها ولا يأخذ اية حصة لا من بغداد ولا من دول الجوار. واضاف الوزير ان وزارته بدأت من يوم امس بتزويد كركوك بمئة ميغاواط من الكهرباء وان في مقدور الوزارة رفع هذه الحصة الى 200 ميغاواط.
XS
SM
MD
LG