روابط للدخول

مجلس استشاري لشؤون المؤنفلين في اقليم كردستان


صباح أحمد وزير شؤون الشهداء والمؤنفلين

صباح أحمد وزير شؤون الشهداء والمؤنفلين

اعلن صباح احمد وزير شؤون الشهداء والمؤنفلين في حكومة اقليم كردستان العراق الذي تسلم حقيبة الوزارة قبل ايام، عن حاجة وزارته لتشكيل مجلس استشاري يضم ممثلين عن الحكومة والاحزاب ومنظمات المجتمع المدني المعنية بشؤون الشهداء والمؤنفلين، في وقت تتباين فيه مواقف المنظمات غير الحكومية من اهمية تشكيل مثل هذا المجلس.

وكانت حقيبة وزارة شؤون الشهداء والمؤنفلين شاغرة منذ اشهر إثر تولي الوزير السابق الدكتور مجيد حمد امين حقيبة وزارة الصحة في الحكومة العراقية الاتحادية.

واكد الوزير الجديد خلال مؤتمر صحفي عقده يوم الاحد "ان عملنا له علاقة بالاتصال بالجماهير والمختصين ونحن بحاجة الى علاقة متنية واستشارة لكي نعرف باستمرار المشاكل الموجودة ولهذا الغرض نحن بحاجة الى تشكيل مجلس استشاري" وأضاف :"الاستشارة ستكون من مبادئنا الاساسية وبالاخص مع المنظمات، وسنحاول ان يضم المجلس ممثلين عن منظمات المجتمع المدني، وعن ذوي الشهداء وممثلين عن الاحزاب والحكومة ليكون المجلس جسرا بين الوزارة وذوي الشهداء".

وردا على سؤال لاذاعة العراق الحر حول طبيعة العلاقة التي يسعى الوزير اقامتها مع منظمات المجتمع المدني من خلال هذا المجلس قال: "نريد علاقة صميمة ودية لاجل تحقيق اهداف الوزارة وخدمة الشهداء وذويهم".

الى ذلك تباينت ردود فعل منظمات المجتمع المدني في كردستان حول اهمية تشكيل هذا المجلس، إذ اعتبر علي محمود محمد من منظمة "كوردو سايد" التي تعنى بشؤون المؤنفلين في تصريحه لاذاعة العراق الحر "بلاشك ان عمل هذا المجلس سيكون عكس عمل المنظمات غير الحكومية والمجتمع المدني لان هذه المنظمات يجب ان تعمل بعيدا عن تاثيرات الحكومة، وان تراقب اداء الحكومة والوزارات لا ان تكون جزءً منها".

وأكد زمان عبده رئيس منظمة "انفال كردستان" ضرورة الاستفادة من خبرات المنظمات غير الحكومية في تقديم الخدمات لذوي الشهداء والمؤنفلين واضاف: "للحكومة ومنظمات المجتمع المدني هدف واحد هو تقديم الخدمات الى ذوي الشهداء والمؤنفلين. ولدينا خبرة جيدة ونحن ندعم الوزير في الخطوات التي اتخذها لتشكيل هذا المجلس، واستشارة الاخرين بشأن كيفية تقديم الخدمات لذوي الشهداء والمؤنفلين".

وانتقد عبده بعض نشاطات وزارة شؤون الشهداء والمؤنفلين ومنها مشاركتها في مؤتمر اقيم الشهر الجاري في النرويج حول "الابادة الجماعية وعمليات الانفال في كردستان"، مؤكدا ان الوزارة لم تستشر المنظمات غير الحكومية خلال مشاركتها في المؤتمر واضاف: "هناك بعض الاعمال تنجز بشكل غير جيد ومثالنا على ذلك المؤتمر الذي عقد مؤخرا في النرويج ولهذا نأمل بان لا تعيد الوزارة الاخطاء التي وقعت فيها سابقا".
مجلس استشاري لشؤون المؤنفلين في اقليم كردستان
XS
SM
MD
LG