روابط للدخول

رد الاعتبار للمستشار الامني السابق لرئيس البرلمان


بعد مرور اكثر من عام على قرار فصل المستشار الامني لرئيس مجلس النواب السابق اليكس واركيس من عمله اعادت لجنة برلمانية الاعتبار اليه واعادته الى عمله، وهي سابقة في عمل مجلس النواب العراقي يرى مراقبون انها ستفتح افاقا جديدة في اليات التقاضي، ورد الظلم، حتى وان كان صادرا من اعلى سلطة في البلاد، كما يقول عضو مجلس النواب يونادم كنا.

وأوضح كنا في حديث لاذاعة العراق الحر ان اللجنة البرلمانية ابطلت اجراء رئيس مجلس النواب السابق وعدته اجراء غير قانوني.

الى ذلك أعرب المستشار اليكس واركيس عن سروره بالقرار مشيرا الى انه يفتح افقا من التفاؤل والثقة للجميع في العراق وخاصة لابناء لاقليات.

وعمل واركيس مستشارا لشؤون الأمن الوطني في البرلمان منذ عام2006 وحتى 15 آذار 2010 اي قبل ساعات من انتهاء الدورة الاولى لمجلس النواب، إذ اصدر رئيس المجلس اياد السامرائي قرارا بفصله من عمله، الا ان رئيس مجلس النواب الحالي اسامة النجيفي شكل لجنة للتحقيق في القرار، وعلى الرغم مما تركه ذلك القرار من اثار نفسية قاسية على واركيس إلاّ انه وصف القرار بخطأ قد يتعرض له الجميع .

وقال رئيس مجلس النواب السابق اياد السامرائي لاذاعة العراق الحر ان ما اتخذ من اجراء بحق واركيس إبتغي المصلحة العامة.

المزيد في الملف الصوتي:
XS
SM
MD
LG