روابط للدخول

النجف: تحرير طفل مختطف واعتقال خاطفيه


الطفل المختطف بعد تحريره بين والده ومحافظ النجف

الطفل المختطف بعد تحريره بين والده ومحافظ النجف

حررت الاجهزة الامنية في النجف طفلا كانت عصابة اختطفته من امام منزله في احد الاحياء الشمالية للمدينة.

وطالبت العصابة عائلة الطفل بفدية مقدارها مئة الف دولار اميركي خفضتها في وقت لاحق الى اربعين الف دولار مقابل اخلاء سبيل الطفل، إلاّ أن الاجهزة الامنية استطاعت تحرير الطفل قبل مرور 24 ساعة على اختطافة دون أي مبلغ للخاطفين.
ثلاثة من افراد عصابة الاختطاف بعد اعتقالهم


وروى الطفل عباس (10 سنوات) ان اربعة اشخاص لم يسبق ان رآهم طرقوا باب المنزل في الثامنة والنصف من مساء الاثنين الماضي وعند فتحه الباب لهم اختطفوه بعد ربط يديه ورجليه ووضع عصابة على عينيه واقتادوه الى مكان يجهله.

الحكومة المحلية من جانبها وبعد ابلاغها من قبل مركز شرطة السلام الذي سجل لديه بلاغ الاختطاف من قبل ذوي الطفل عباس سارعت الى تشكيل فريق مشترك مع مركز مكافحة الاجرام وباشرت بالبحث استنادا الى المعلومات التي ادلى بها شهود عيان عن عصابة الاختطاف.

وشدد محافظ النجف عدنان الزرفي في حديثه لاذاعة العراق الحر على ان الاجراءات ستكون صارمة بحق كل من تسول له نفسه الاخلال بامن النجف، مؤكدا رفع درجة التاهب لدى الاجهزة الامنية بعد ظهور جرائم نوعية حسب وصفه.

عائلة الطفل عباس بدورها اعربت عن ارتياحها لما بذلته السلطات من جهد لتحرير ابنها خلال فترة قياسية. واكد والد الطفل عباس لاذاعة العراق الحر ان العائلة لم تدفع أي فدية للخاطفين بامر من السلطات المحلية.

المزيد في الملف الصوتي:
XS
SM
MD
LG