روابط للدخول

الطلبة والعطلة الصيفية بين هدر الوقت واستثماره


طلبة يمضون اوقات فر اغهم في شوارع البصرة

طلبة يمضون اوقات فر اغهم في شوارع البصرة

مع كل عطلة صيفية لطلبة الصفوف غير المنتهية تبدأ مشكلة اخرى لاولياء الامور وهي كيفية استثمار ساعات فراغ اولادهم وجعلها نافعة.

وفي البصرة فتحت منتديات مديرية الرياضة والشباب أبوابها لاستقطاب أكبر عدد من الطلبة الا انها لا تستطيع ان تستوعب الجميع.

ويؤكد مسؤول الثقافة والفنون في مديرية شباب البصرة علاء الدين طه منصور ان العطلة ستكون فرصة لاكتشاف مواهب الشباب وتطويرها مشيراً الى ان هناك اقبالاً ملحوظاً من قبلهم ما يتطلب تخصيص أموال اضافية لمختلف النشاطات.
طلاب من البصرة يشاركون في نشاط ثقافي


اما الصحفي امجاد ناصر فيرى ان منتديات الرياضة والشباب غير كافية لاستقطاب الشباب ما يدعو كثيرين للذهاب الى المراكز الاهلية التي يكون بعضها مصدراً لانحرافهم بسبب عدم وجود رقابة على ما تعرضه تلك المراكز من افلام او ما تقدمه من خدمات تضر بالصحة العامة مثل (الاركيلة).

ويطمح زياد طارق العذاري، وهو مصمم ازياء، بالاكثار من الاماكن الترفيهية والمراكز الثقافية للطلبة لممارسة هواياتهم ولتكون حافزاً لهم على الاستمرار بالدراسة في العام المقبل.

اما أولياء امور الطلبة فقد شكوا من وجود الاماكن الترفيهية التي من الممكن الذهاب اليها كونها اماكن تجارية وهو ما أشار اليه الموظف الحكومي باسم مهدي.

فيما طالبت ضحى الداغري وهي مخرجة تلفزيونية الحكومة بالاهتمام بالعطلة الصيفية للطلبة وتسخير الوقت الطويل لخدمتهم.

وأخيراً ترى الطالبة في الخامس الادبي زهراء اسعد شهيد ان انضمامها الى منتديات الشباب قد منحها الفرصة لممارسة هواية الشعر خلال العطلة الصيفية عكس عطلة العام الماضي والتي لم تستطع استثمارها جيداً.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي:
XS
SM
MD
LG