روابط للدخول

مجهزو الكهرباء يعتصمون احتجاجاً في النجف


براميل الوقود الخاص بمولدة كهرباء في النجف

براميل الوقود الخاص بمولدة كهرباء في النجف

تنفيذاً لقرار رئاسة مجلس الوزارء بتزويد اصحاب المولدات بالوقود مجاناً، باشر مجلس محافظة النجف تزويد اصحاب المولدات بمادة "الكاز" بالمجان، بواقع "30 لتراً عن كل واحد كي في"، على ان يقوموا بتزويد الاهالي بالطاقة الكهربائية بمعدل 15 ساعة يوميا وبسعر ستة الاف دينار للامبير الواحد، ويقوم أصحاب المولدات بتوقيع تعهد بالتنفيذ ويتعرض للمساءلة القانونية من يخالف هذه الالية.

من جهتهم ابدى اصحاب المولدات اعتراضاً على الالية الجديدة مفاده ان كمية الكاز المحددة لا تكفي لتشغيل عشر ساعات، ما يضطرهم لشراء بقية الكمية بالاسعار التجارية، وقاموا بتنفيذ اعتصام مفتوح صباح الجمعة امام مبنى غرفة عمليات الطاقة التابعة لمجلس المحافظة، مطالبين بزيادة الكمية او رفع سعر الامبير الواحد.

وبالرغم من تهديد الجهات الحكومية بمعاقبة من يخالف التعليمات الا انها ابدت مرونة مع اصحاب المولدات بالتوصل الى حلول تخدم المواطن النجفي، اذ بيّن النائب الثاني لمحافظ النجف ورئيس غرفة عمليات الطاقة حسن الزبيدي في حديث لاذاعة العراق الحر ان الحكومة المحلية استدعت عدداً من المعتصمين وقامت بالتفاوض معهم، مؤكداً ان الازمة ستحل قريباً.

ولم يكتفِ اصحاب المولدات بالاعتصام اذ نظم معظمهم في اليومين السابقين اضراباً، عاشت المدينة خلال الساعات الـ 24 السابقة يوماً عصيباً بسبب ارتفاع درجات الحرارة، الامر الذي طالب فيه مواطنون في الشارع النجفي بتشديد الرقابة على اصحاب المولدات، فيما رأى البعض الاخر ان عمل اصحاب المولدات بات عملاً تجارياً لا لخدمة المواطن كما يدعون.

ويذكر ان المحافظة شهدت في الشهر الماضي اعتصاماً مماثلا لاصحاب المولدات طالبوا فيه الحكومة المحلية اما رفع سعر الامبير الواحد او زيادة كمية الوقود.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي:
XS
SM
MD
LG