روابط للدخول

جيفري: لا وجود لمفاوضات حول تمديد بقاء القوات الأميركية


السفير الأميركي في بغداد جيمس جيفري

السفير الأميركي في بغداد جيمس جيفري

نفى السفير الاميركي في بغداد جيمس جيفري وجود اي مفاوضات بين واشنطن وبغداد حول تمديد بقاء القوات الاميركية في العراق بعد موعد انسحابها المقرر في نهاية العام الحالي.

جيفري الذي كان يتحدث مع عدد محدود من وسائل الاعلام العراقية، منها إذاعة العراق الحر، قال ان العراق لا يزال يواجه تحديات امنية، وان القوات العراقية لم تبذل الكثير من الوقت على طريقة القتال التقليدي.

وفيما يتعلق بوجود مخاوف من سيطرة ايران وتنظيم القاعدة على العراق في حال انسحاب القوات الاميركية، بيّن أن سيطرة ايران والقاعدة على العراق يعد سيناريو مخيفاً، مبيناً أن بلاده ستعمل على ضمان سيادة العراق وتحريره من القاعدة قبل مغادرة قواتها.

وفي اول رد فعل للسفارة الاميركية إزاء خروج انصار التيار الصدري بزعامة مقتدى الصدر في استعراض الاسبوع الماضي، قال جيفري إن التظاهر السلمي حق مضمون لدى كل الشعوب، مشيراً الى ان الخطابات التي القيت خلال الاستعراض تعد مقلقة، موضحاً ان وجود مليشيات مسلحة يعتبر تهديداً للديمقراطية.
وأضاف جيفري ان وجود القوات الاميركية في العراق شرعي بحسب تصويت البرلمان العراقي، وهذا الامر يرفضه التيار الصدري.

وحول التظاهرات الاسبوعية التي يشارك بها عراقيون يطالبون بتحسين واقع الخدمات واجراء اصلاحات حكومية، دافع جيفري عن الحكومة العراقية بقوله أنه لم يرَ حكومة تبذل جهودا لحل المشاكل اكثر من الحكومة العراقية، واشار الى ان تلك التظاهرات كانت سلمية بشكل عام، وان القوات العراقية تعاملت بطريقة مثالية معها، وان على المتظاهرين ان يفهموا ان الضرر الذي لحق بالعراق خلال الثلاثين عاماً الماضية لا يمكن اصلاحه في وقت قصير.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي:
XS
SM
MD
LG