روابط للدخول

قراءة في صحف عربية


اوردت بعض الصحف العربية خبر تشييع جثمان المدير التنفيذي لهيئة المساءلة والعدالة علي اللامي في بغداد الذي اغتيل برصاص مسلحين، ونقلت عن وكالات الانباء مخاوف العراقيين من ان تؤدي عملية الاغتيال هذه الى مزيدا من التو تر.

صحيفة الحياة اللندنية نشرت توكيد وزارة الداخلية العراقية بشأن التنسيق مع الشرطة الدولية "الانتربول" لاسترداد مثنى الضاري، النجل الاكبر لرئيس هيئة علماء المسلمين حارث الضاري، بعد تلقيها معلومات عن اعتقاله في دمشق واتهامه بتقديم دعم للمتظاهرين هناك.

وقالت الصحيفة ان مصدرا وصف بالرفيع المستوى في وزارة الداخلية اشترط عدم الكشف عن اسمه صرح بأن السلطات السورية استجابت اخيراً لمطلب العراق بتسليم مثنى حارث الضاري الى سلطاتها القضائية لتتسنى محاكمته في التهم الموجهة اليه منذ عام 2006.

وواصلت الحياة بالاشارة الى المصدر ان السلطات السورية "كانت تتجاهل مطلبنا وتتملص بذرائع مختلفة، الا انها بعدما ايقنت حقيقة الخطر الذي يشكله، اتصلت بالجهات المسؤولة عن متابعة ملفه لاتخاذ الإجراءات اللازمة لتسليمه".

كتب هارون محمد في صحيفة أخبار الخليج البحرينية ان هناك ثمة حراك سياسي واسع تشهده الساحة العراقية هذه الايام تقوده قيادات احزاب شيعية وكردية تحضيراً لتوقيع ملحق جديد للاتفاقية الامنية والعسكرية مع امريكا. اما عن موقف التيار الصدري بهذا الخصوص، فيشير اليه الكاتب في عموده بانه يمثل قمة ازدواجية سياسية. ذلك ان قادة التيار الذين يدّعون انهم يعارضون التمديد لقوات الاحتلال الأمريكي حينما يجادلهم بعض الصحفيين والسياسيين حول كيفية توفيقهم بين ما يقولون وهم طرف اساسي في الحكومة التي تسعى إلى تجديد الاتفاقية الامنية والعسكرية مع الامريكان، يأتي جوابهم في غاية التناقض (بحسب وصف الكاتب) ذلك عندما يؤكدون انهم يعارضون التجديد شعبياً ونيابياً وهذا هو المهم بالنسبة اليهم، اما وزراؤهم الثمانية في الحكومة فهم أحرار في اتخاذ الموقف الذي يناسبهم، وهذه قمة الازدواجية السياسية، حسب تعبير الكاتب.
XS
SM
MD
LG