روابط للدخول

صحيفة كردية: معظم البضائع الايرانية تدخل العراق عن طريق كردستان


كتبت صحيفة "ئاوينه" الاسبوعية المستقلة ان الاتحاد الوطني الكردستاني يؤكد ان الاتفاق مع المعارضة امر حتمي فيما تؤكد المعارضة اصرارها على مشروعها القديم ذي النقاط 22. ونقلت الصحيفة عن عضو المكتب السياسي للاتحاد الوطني سعدي احمد بيرة اعتقاده انه بعودة الرئيس طالباني الى اقليم كردستان سيجري حل المشاكل بين الاتحاد والحزب الديمقراطي الكردستاني من جهة وبين احزاب المعارضة الكردستانية معربا عن ثقته ان طالباني يتعامل بمرونة مع المشاكل ولديه القدرة على التحمل من اجل المحافظة على وحدة البيت الكردي.. فيما شدد المتحدث عن حركة التغيير محمد رحيم توفيق على ان حركته مصرة على مشروع المعارضة المشترك ذي النقاط 22. من جهته اكد عبد الستار مجيد عضو المكتب السياسي للجماعة الاسلامية ان الهدف من المشاركة في الاجتماع هو تحقيق الاهداف التي دعا اليها المتظاهرون وجماهير كردستان وان مشروعهم لا يتضمن اية مطالب حزبية.

وقالت صحيفة "روبر" الاسبوعية المستقلة ان المعلومات التي حصلت عليها تشير الى ان احزاب المعارضة اتفقت على التصويت لصالح الميزانية العامة للاقليم بشرط اعادة منحتها الشهرية لها وذلك في اطار اتفاق سري.. ونقلت الصحيفة عن مصادر في البرلمان الكردستاني ان كل الكتل البرلمانية الكردستانية قد اختارت الصمت ازاء تخصيص 200 مليار دينار كميزانية للاحزاب. ونفى ازاد جندياني المتحدث باسم الاتحاد الوطني الكردستاني وجود اتفاق كهذا بين احزاب السلطة والمعارضة معربا عن اعتقاده ان المعارضة لم تظهر اية مرونة ازاء مسألة تمرير الميزانية.

صحيفة "روزنامه" الصادرة عن حركة التغيير الكردستانية تناولت موضوع ميزانية الاقليم وقالت ان الميزانية خصصت مبالغ مختلفة ل 1275 مشروع من العام الماضي دون مناقشة مصير المبالغ التي خصصت لهذه المشاريع في ميزانية العام الماضي. واشارت كويستان محمد عضو كتلة التغيير في البرلمان الكردستاني الى ان مصير 660 مليار دينار كانت مخصصة لهذه المشاريع لم يعرف بعد ولا وجود لها في الحسابات الختامية.. واضافت محمد ان هناك ايضا 489 مشروعا اخرمن مشاريع العام الماضي لم تكتمل وان ميزانية هذه السنة اعاد صرف مبالغ كاملة لانجازها.

وذكرت صحيفة "هولير" اليومية المقربة من رئيس حكومة الاقليم السابق ان الحزب الديمقراطي الكردستاني والاتحاد الوطني الكردستاني يرغبان في ان تكون النقاط ال 17 التي اتفق عليها البرلمان الكردستاني اثناء الاحداث في السليمانية هي الاساس للحوار بينها وبين احزاب المعارضة. واضافت الصحيفة ان عضو المكتب السياسي للاتحاد الوطني الكردستاني سعدي بيرة اكد لها ان النقاط ال 17 صوتت عليها كل الكتل البرلمانية وهي بذلك اكتسبت شرعية كاملة واضاف ان الاجتماع سيتناول اي مشروع مطروح في اطار الشرعية.

وكتبت صحيفة "ئاسو" اليومية المقربة من رئيس حكومة الاقليم ان ثلثي البضائع الايرانية تدخل العراق عن طريق بوابات اقليم كردستان الحدودية. واضافت الصحيفة ان 75% من البضائع الايرانية تصل العراق عن طريق حدودها مع اقليم كردستان مما دعا وزارة التجارة الايرانية ان تولي نقاطها الحدودية مع الاقليم اهمية خاصة وتعمل على تطويرها. واشارت الصحيفة الى ان حجم البضائع التي دخلت عن طريق معبر برويز خان فقط خلال شهر بين منتصف نيسان وايار الجاري بلغت 24 ألف طن. واضافت ان 300 الف سائح ايراني عبروا الحدود من معابر الاقليم الى العراق خلال الاشهر الاربعة الاولى من هذا العام.
XS
SM
MD
LG