روابط للدخول

أول مدرسة خضراء في بغداد حفاظاً على البيئة


طالبات في مدرسة عراقية

طالبات في مدرسة عراقية

دشنت وزارتا البيئة والتربية أول مدرسة خضراء في بغداد، كنواة لمشروع طموح يهدف الى تحسين البيئة العراقية ونشر الوعي باهمية حمايتها، بعد أن تعرضت منذ اكثر من ثلاثة عقود الى عملية تدمير منظمة ساهمت فيها عوامل بشرية وطبيعية عديدة تقف الحروب في مقدمتها.
ويأتي اطلاق هذا المشروع بالتزامن مع البدء ببناء مئات المدارس في بغداد والمحافظات، مع سعي وزارة البيئة الى نشر الوعي البيئي بين المواطنين، ودعم وتشجيع المشاريع المحافظة على البيئة مثل معالجة النفايات والمياه الثقيلة واقامة الاحزمة الخضراء حول المدن.

ويقول المتحدث باسم وزارة البيئة مصطفى مجيد ان الوزارة طرحت بهذا الصدد مؤخراً مشروعاً طموحاً لتحقيق الجانبين العلاجي والارشادي التعليمي متمثلاً في مشروع المدرسة الخضراء، مشيراً الى ان الهدف النهائي لهذا المشروع الذي ينفذ بالتعاون مع وزارتي التربية والاسكان هو ايجاد مدارس تتوفر فيها فرص افضل للعيش.
ويشدد مجيد في حديث لاذاعة العراق الحر على اهمية جانب التوعية التثقيفية في المشروع الذي يطرح نموذجاً عملياً للبيئة المثالية، موضحاً ان المشروع الحكومي بدأ بافتتاح اول مدرسة خضراء في الكرخ هي النموذج الذي ستعمل الوزارة على نشره في جميع انحاء العراق خلال السنوات المقبلة.

من جهته يؤكد المتحدث باسم وزارة التربية وليد حسين دعم الوزارة التام لمشروع المدرسة الخضراء الذي يمثل تعزيزاً للجوانب الايجابية في المدرسة والمجتمع، لافتاً الى ان اطلاق هذا المشروع يتزامن مع بدء وزارة التربية ببناء (463) مدرسة جديدة في اطار خطة تنفذها الحكومة للقضاء على المدارس الطينية..
ويشير حسين الى اهمية نشر الثقافة البيئية في المدارس من اجل غرس مفاهيم حمايتها وتحسينها في المجتمع.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي:
XS
SM
MD
LG