روابط للدخول

تحركات في الكونغرس لإقرار ما تضمّنه خطاب "الربيع العربي"


قبة الكونغرس الأميركي

قبة الكونغرس الأميركي

من المقرر أن يقوم أعضاء في الكونغرس الأميركي بنشاطات سياسية وقانونية تتعلق بخطط الرئيس باراك أوباما التي ضمّنها في خطاب "الربيع العربي" الذي وجهه الخميس الماضي، وبخاصةٍ فيما يتعلق بالتعهدات المالية التي تحتاج إلى إقرار السلطة التشريعية.

ويقول البروفيسور وليد فارس، مستشار المجموعة النيابية في الكونغرس، ان الكونغرس بشكل عام واللجان المختصة بشكل خاص على اهتمام بالمشروع الذي تضمنه خطاب الرئيس أوباما إلى العالم العربي، بما يتعلق بسلة الدعم المالي والاقتصادي التي سوف تُقدَّم إلى الديمقراطيات العربية النامية أو الآتية، وأضاف في حديث لإذاعة العراق الحر قائلاً:
"الكونغرس يهمه وصول هذه المساعدات إلى المجتمعات المدنية، ليس فقط أن تدخل من باب الحكومات القائمة، ولكن أن تذهب إلى المجتمعات المدنية والمؤسسات، وعلى وجه التحديد إلى القوى الديمقراطية في هذه المجتمعات، وهذا سيكون لب الحوار ما بين الإدارة والبيت الأبيض، من ناحية، والكونغرس من ناحية أخرى، حول سياسة دعم التيارات الديمقراطية، كما حدث مع أوروبا الشرقية من قبل".
البروفيسور وليد فارس، مستشار المجموعة النيابية في الكونغرس الأميركي


وقال البروفيسور فارس ان الرسالة إلى العراقيين، وخاصة الذين يعملون على نشر الديمقراطية في بلادهم تتمثل في أن يستغلوا هذه الثغرة للتواصل مع المجتمع الأميركي والكونغرس والإدارة.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي:
XS
SM
MD
LG